يعرف قصر الخان بمدينة شاكي بتصميمه الفريد الذي جمع بين الطراز الفارسي والعثماني مع لمسات أوروبية وصينية، وقد شيد أواسط القرن الثامن عشر، حيث يعتبر واحدا من أهم المعالم وأكثرها وضوحا بمدينة شاكي بأذربيجان.

ففي حلقته بتاريخ (2019/12/7) واصل "المسافر" في الجزء الثالث من رحلته بدولة أذربيجان، الحديث عن معجزة قصر الخان الذي بني دون استخدام المسامير، واستمر نقشه وزخرفته على مدى ثماني سنوات.

ويحتوي القصر على مدخلين وشرفتين لفصل دخول الرجال عن النساء وكان يستخدم في الصيف فقط لشدة البرودة في الشتاء، وقد قام المهندس الشيرازي الحاج زين العابدين ببناء القصر، واستغرق البناء عامين، لكن النقوش واللوحات التي تزين القصر استمر العمل فيها ثمانية أعوام.

ويعود القصر لإحدى الأسر الاستقراطية المسلمة التي حكمت مدينة شاكي، ويعبر عن أعلى ذوق للمهندسين المعماريين الفارسيين في عصرهم.

ويعتبر القصر أحد أكثر الأماكن وضوحا لفن "شيبك" كما يطلق عليه السكان، والمعروف عربيا بفن "التشبيك" وهو البناء الذي لا يستخدم فيه المسامير بل يتم جمع مكونات المبنى من خلال التعشيق فقط.

وأما قطع الفسيفساء من الزجاج الملون فهي تتداخل مع الخشب من دون استخدام الغراء، وتتضمن الواجهات خمسة آلاف قطعة من الخشب والزجاج لكل متر مربع.