من برنامج: المرصد

ترامب ومعاركه المستمرة مع الإعلام.. وواشنطن بوست تخلد ذكرى خاشقجي بمبادرة صحفية

تناول برنامج “المرصد” (2019/01/14) ثلاثية الجدل في السنة الثالثة لترامب: الجدار والإغلاق الحكومي ومعركة الإعلام؛ وإطلاق مبادرة إعلامية من واشنطن بوست بشأن خاشقجي؛ وتأسيس لاجئين من الروهينغيا قناة لتعريف بمأساتهم.

تناولت حلقة برنامج "المرصد" (2019/01/14) ثلاثية الجدل الأميركي مع مفتتح السنة الثالثة لعهدة دونالد ترامب: جدار المكسيك والإغلاق الحكومي ومعركته المستعرة مع الإعلام.

كما تطرقت الحلقة إلى مبادرة إعلامية أطلقتها واشنطن بوست في ذكرى مرور مئة يوم على اغتيال جمال خاشقجي؛ وإنشاء لاجئين من الروهينغيا قناة إعلامية -وُلدت من رحم التطهير العرقي– ليبثوا عبرها مأساتهم إلى العالم.

حرب ترامب والإعلام
لا هدنة في معركة الرئيس الأميركي دونالد ترامب مع الإعلام، فمع بدء العام الثالث لولايته -الذي استهله بخطاب من مكتبه في البيت الأبيض– هاجم ترامب صحيفة نيويورك تايمز، وللمرة الأولى قام الإعلام الأميركي بتحليل خطاب ترامب مباشرة على الهواء.

استمر خطاب ترامب من المكتب البيضوي عشر دقائق، لكن تحليله على القنوات أشعل عاصفة من النقاشات استمرت طويلا، وقد أعلن ترامب عن الخطاب عبر حسابه بتويتر ثم طلب البيت الأبيض من القنوات تغطيته، فبدأ الجدال بشأن الجدوى من تغطية الخطاب على القنوات، وكيف سيتم تناوله.

فبعد انتهاء خطاب ترامب -وفي سابقة هي الأولى في الإعلام الأميركي- قامت القنوات ببث تغطية تحليلية للخطاب ومضامينه، وعمدت كل وسائل الإعلام المؤيدة والمعارضة لترامب إلى التأكد من الحقائق المذكورة في الخطاب، وقد قامت القنوات بالتواصل مع مراسليها بالبيت الأبيض لتتأكد من تفاصيله وحقائقه.

لكن عددا من الشبكات الإعلامية رأت أنها خُدعت بتغطيتها لهذا الخطاب، وطالبت بمراجعة خططها في أي تغطية قادمة لمثل هذه الخطابات، وتترقب الشبكات الإخبارية الخطاب القادم لترامب نهاية الشهر الجاري.

مرصد الأخبار
أعلنت صحيفة واشنطن بوست إطلاق صفحة للرأي باللغة العربية تترجم الافتتاحيات والعديد من المواضيع، وذلك بعد مرور مئة يوم على مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي بقنصلية بلاده بإسطنبول، تكريما له وتنفيذا لأحد مشاريعه التي كان يعمل عليها، وذكرت الصحيفة أن الصفحة ستكون خدمة مجانية.

وفي السياق نفسه؛ أعلنت مبادرة العدالة للمجتمع المفتوح الأميركية قرارها رفع دعوى قضائية ضد عدد من المؤسسات الحكومية للمطالبة بالإفراج الفوري عن كافة السجلات الحكومية المتعلقة بمقتل الكاتب والصحفي السعودي جمال خاشقجي، خصوصا ما توصلت إليه وكالة الاستخبارات الأميركية.

سعوديا؛ كشف حساب "معتقلو الرأي" المعني بقضايا السجناء في السعودية تعرض المفكر السعودي علي العمري لصنوف وحشية من التعذيب، طيلة فترة عزله في الحبس الانفرادي التي دامت أكثر من 15 شهرا، قبل أن يتم نقله إلى السجن الجماعي، وكانت السلطات السعودية قد اعتقلت العمري -وهو داعية إسلامي ورئيس لجامعة مكة المكرمة المفتوحة- مطلع سبتمبر/أيلول 2017.

وفي شأن آخر؛ أعلنت صحيفة "المستقبل" اللبنانية إيقاف إصدار نسختها الورقية ابتداء من مطلع فبراير/شباط المقبل، والتحول إلى جريدة رقمية بالكامل، وعانت المستقبل -التي تعود ملكيتها بالكامل لرئيس الحكومة اللبنانية المكلف سعد الحريري– أزمة مالية خانقة خلال الفترة الماضية، كما صرفت قناة "المستقبل" التابعة للمجموعة نفسها عددا من موظفيها بعد أن ظلوا لأشهر متواصلة دون رواتب.

وفي فقرة "فيديو الأسبوع"؛ عرضت الحلقة مجموعة صور تمت رقمنتها مؤخرا وبلغت ستة آلاف صورة نادرة التقطها رحالة فرنسي خلال ثمانينيات القرن الماضي أثناء جولة له في تركيا، وتعود الصور إلى آخر الحقبة العثمانية أواخر القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، وتضم مشاهد للحياة اليومية لأشخاص متنوعين عاشوا قبل مئة عام.