من برنامج: المقابلة

عصام حجي: الأرض عرضة للمذنبات وهي سبب اختفاء الديناصورات من كوكبنا

قال عالم الفضاء المصري عصام حجي إن مذنبا ارتطم بكوكبنا قبل نحو 80 مليون عام تسبب في القضاء على الديناصورات وتغيير المناخ، وبدء الحياة المائية على الأرض.

وأكد في حديثه لحلقة (2022/2/6) من برنامج "المقابلة" أن الأرض لا تزال عرضة للمذنبات، مشيرا إلى وجود حياة في كواكب أخرى، لكن الأبحاث لم تتوصل لشيء حتى الآن، معتبرا الحديث عن أطباق طائرة تتعلق بمخلوقات فضائية عبارة عن سخافة تختزل مسألة وجود حياة على كواكب أخرى في إجابات بسيطة.

ونوه حجي بأن المواد الأساسية المشكّلة للحياة على الأرض توجد في كواكب أخرى وتتمثل في الهيدروجين والهيليوم لأنها مكونة للشمس وعناصر أخرى، مؤكدا أن الأبحاث جارية من أجل الحفر على سطح المريخ لبحث أيٍ من أشكال الحياة على هذا الكوكب الأحمر ولو بشكل بدائي.

وحول الدراسات التي يقوم بها في جامعة جنوب كاليفورنيا وأبحاث "ناسا" قال العالم المصري إن وحدة الدفاع النفاث في هذه الوكالة التي يعمل فيها باحثا تهتم بالبحث عن المياه في كواكب المجموعة الشمسية بما فيها الأرض، لفهم التغيرات المناخية التي مرت بها على مدار السنين.

وكشف حجي أن دوره في هذه الأبحاث هو تطوير الأجهزة الخاصة بالتصوير بالرادار لفهم توسيع المياه بشكليها الجليدي والسائل تحت أسطح كواكب المجموعة الشمسية، مشيرا إلى كوكب الزهرة يمثل ماضي كوكبنا، في حين يمثل المريخ مستقبل الأرض.

وتابع أن الكوكب الأحمر -بحسب آخر الدراسات- كان شبيها بالأرض، لكن التغيرات في نواته وغلافه الجوي أفقدته هذا الغلاف وتحول إلى صحراء باردة كما تظهر اليوم، مؤكدا أن البحوث اليوم تتركز عن رحلة فقدان المياه بهذا الكوكب والمواد العضوية التي يحتويها.

مياه العرب

وفيما يتعلق بمشاكل مياه الوطن العربي، أوضح حجي أن مصر تعاني من مشكلتين بالمياه، الأولى تتمثل في الاستخدام الداخلي، والثانية بسبب سد النهضة الإثيوبي، مؤكدا أن 65% من المشكلة تعود للاستخدام الداخلي، ويمثل هذا السد 35%، وحث على العمل على حل المشكلة الداخلية من خلال تطوير القطاع الزراعي لتقليل استخدام المياه فيه.

وأضاف الدكتور حجي أن مصر بحاجة لآلية عمل على ترشيد استهلاك المياه من خلال توعية الشعب، وتطوير المجالات المتعلقة به، والحفاظ على العلماء بهذا المجال من الهجرة خارج البلد، وتشجيع الباحثين على الدراسة، كما أن على الدولة تسهيل الصعوبات أمام الباحثين للخروج بحلول سريعة.

وعن تحلية المياه بدول الخليج، قال حجي إن أزمة المياه هنا لا ترتبط فقط بتحلية مياه البحر الخالية من الشوائب، بل إن تكلفة هذه العملية عالية وانعكاساتها خطيرة جدا على الحياة البحرية بسبب الأملاح الناتجة، محذرا من استمرار عمليات التحلية لما فيه من تأثير على درجة الحرارة في المستقبل.

وعن رأيه بحكم محمد مرسي، وصف حجي أن ما تعرض له الرئيس الراحل كان مأساة كبيرة، معبرا عن تقديره لترك مرسي الجامعة في كاليفورنيا الأميركية حيث كان يعيش "حياة جيدة" وذهب إلى مصر لتقديم شيء يخدم هذا البلد.

وحول حملة الإعلام المصري ضده شخصيا، أكد حجي أنه يتقبل الانتقاد بصدر رحب بل إنه يقويه، وأن ما يؤسفه أن الشباب المصري قد يفقد الثقة في العلم، ولكنه طالبهم بأن يتمسكوا بالعلم وأن يجتهدوا في التعليم، معبرا عن حزنه لعدم حصول المؤسسات العلمية العربية على الإمكانات اللازمة لتطوير العلم.