من برنامج: حياة ذكية

أكثر من عدسة في هاتفك الذكي.. ميزة إضافية أم حيلة تسويقية؟

رصدت حلقة (2019/2/20) من برنامج "حياة ذكية" سبب تنافس شركات الهواتف الذكية على زيادة عدد الكاميرات بأحدث إصداراتها، كما عرضت أحدث التطبيقات التي تسعى لتعليم الأطفال لغة البرمجة.

حلقة (2019/2/20) من برنامج "حياة ذكية" أخذتنا في جولة حول العالم لمشاهدة التغييرات التي تركتها العلوم والتكنولوجيا في حياة الكثيرين.

فقد رصدت الحلقة أهمية وجود أكثر من عدسة في الهواتف الذكية، وتساءلت هل هي تمثل قيمة مضافة للهاتف أم مجرد حيلة للتسويق؟ كما عرضت أحدث التطبيقات التي تسعى لتعليم الأطفال لغة البرمجة.

ميزة أم حيلة؟
منذ وقت ليس بالطويل كان الهاتف الذكي بكاميرا خلفية واحدة، وكان تنافس شركات الهواتف الذكية على رفع كفاءتها، إلا أن شركات الآن تتبارى لزيادة عدد الكاميرات الخليفة خاصة في أحدث إصداراتها.

رصدت الحلقة سر التنافس بين تلك الشركات على ابتكار عدد أكبر من الكاميرات، فشركة مثل سامسونغ تعلن عن وجود أربع عدسات في هاتفها الجديد، أما نوكيا فمن المحتمل أن تصمم خمس كاميرات.

ففي محاولة لمحاكاة جودة الكاميرات الاحترافية، يسعى مطورو الهواتف الذكية من خلال زيادة عدد عدسات الكاميرا بالهواتف الذكية لزيادة الإمكانيات الاحترافية من الدقة والجودة التي تقدمها للمصورين.

فكل واحدة من تلك العدسات تضيف ميزة للهاتف الذكي من حيث نقاء الصورة ووضوح معالمها، أو لإضافة ميزة تكبير حجم الصورة والاقتراب من أهداف التصوير أكثر.

مستجدات التكنولوجيا
وفي فقرة "تكنولوجيا النقل"، عرضت "حياة ذكية" أول نموذج لدراجة نارية طائرة من شركة "هوفر بايك"، حيث تبلغ سرعة تلك المروحية 50 كيلومترا في الساعة كحد أقصى، كما يمكنها الوصول لارتفاع يبلغ 11 مترا.

أما ما يخص آخر أخبار التكنولوجيا، فوفق موقع ماك رومارس فإن شركة آبل ستكشف عن منصة الشحن اللاسلكي "أير برو" والجيل الثاني من سماعاتها "أير بوتس تو"، وذلك في النصف الأول من هذا العام.

وفي إطار أحدث التقنيات اليدوية، رصدت الحلقة "خاتم موتا الذكي" الذي يمتلك شاشة صغيرة مدمجة فيه، تعرض كل ما يحتاجه المستخدم من هاتفه الذكي بعد أن يتصل بهاتفه الذكي عبر البلوتوث.

لغة العصر
في زمن اللغارتميات والآحاد والأصفار، لم تعد لغة البرمجة مقتصرة على حاملي الشهادات فقط، بل إن طفلا في الخامسة من عمره قد يتمكن من تعلم البرمجة عبر تطبيقات على الهواتف الذكية.

عرضت "حياة ذكية" نماذج من تطبيقات غير اعتيادية تضم ألعابا وقصصا تساعد الطفل على فهم مبادئ البرمجة واختبار استخداماتها مما يؤهله لغات أعقد مثل "جافا سكربت" و"بايثن".



المزيد من أخرى
الأكثر قراءة