تعد سيارة "nio ep9" الصينية الأسرع على الإطلاق بين فئات السيارات الكهربائية في العالم، مما دفع البعض إلى وصفها بالسيارة الخارقة.

وأوضحت حلقة (2016/12/21) من برنامج "حياة ذكية" أن هذه السيارة استطاعت قطع مضمار حلبة سباق نورمبرغ البالغ طوله 20.8 كلم خلال 7 دقائق و5 ثواني فقط، محطمة بذلك الرقم القياسي الأخير لسيارة فورمولا الكهربائية تويوتا.

كما اجتازت حلبة بول ريكارد الفرنسية في مدة زمنية قدرها دقيقة و52 ثانية، لتحطم الرقم القياسي للسيارات الكهربائية.

وتشتمل السيارة على أربعة محركات عالية الأداء مزودة بأربع ناقلات سرعة منفصلة تولد إجمالي قوة هائلة قدرها ميغاواط واحد، أي ما يعادل قوة 1360 حصانا، وتستغرق 7 ثوان فقط لتصل إلى سرعة 200 كلم في الساعة.

ونجحت السيارة التي يبلغ وزنها 1735 كلغ في بلوغ سرعة 313 كلم/ساعة كحد أقصى، وهو ما يجعلها أسرع من فيراري 488 جي.تي.بي.

اكتشاف المجرمين
وفي الصين أيضا طور علماء الإلكترونيات بجامعة شنغهاي جاوتونغ جهاز حاسوب يستطيع اكتشاف المجرمين بالاعتماد على ملامحهم فقط ودون الرجوع إلى أي قاعدة بيانات تضم معلومات.

وقد استخدم العلماء 1670 صورة لرجال صينيين بين الثامنة عشرة والخمسين من العمر لتدريب الحاسوب، نصفهم من المجرمين.

وفي الاختبار النهائي تمكن الذكاء الصناعي من اكتشاف 9 من بين كل 10 صور جديدة للمجرمين.

وفي فقرة "ابتكارات" استعرض البرنامج عربة الأطفال الذاتية القيادة الأكثر تطورا والمسماة "سمارت بي"، ويمكن التحكم بها عبر الساعة الذكية أو الهاتف الذكي وعبر أزرار على مقودها.

كما تتناول القفل الذكي المسمى "غيت" ويتم تركيبه في باب المنزل ليتم تأمين المنزل في غياب صاحبه.