من برنامج: الشريعة والحياة

الإرهاب وحملات الكراهية ضد العرب والمسلمين

بعد كل حادث أو فعلة كبيرة يشتبه أنه شارك فيها مسلمون تبدأ حملات الكراهية التقليدية ضد الإسلام والمسلمين، إذ يبدو أن دين الفاعل لا يستحق الذكر إلا إذا كان مسلما كما حدث بعد تفجير أوكلاهوما.