قال القيادي في الحراك الجنوبي اليمني أحمد الصالح إن التحالف السعودي الإماراتي أنجز مهامه التي حددها منذ اليوم الأول لتدخله في اليمن، وإن الحديث عن سرقة خيرات اليمن ومحاولة تقسيمه عبارة عن هراء لأن دول التحالف غنية للغاية ولا يوجد في اليمن ما يغريهم.

وأضاف في تصريحاته للجزيرة في حلقة (2019/8/27) من برنامج "الاتجاه المعاكس" أن مصالح السعودية والإمارات تتقاطع في أماكن ولا يوجد توافق كامل بينهما في كل القضايا، مؤكدا أن موقفهما واضح وموحد تجاه اليمن.

وأشار إلى أن القضية الجنوبية قديمة وقد بدأت منذ العام 2007 قبل قدوم التحالف لليمن، وألمح إلى أنها تتوافق مع رؤية بعض الدول في المنطقة، مؤكدا أن الجنوبيين سيأخذون حقهم بالكامل، وأن تعاملهم مع التحالف كقوة واحدة خصوصا أنه مدهم بالسلاح لتحرير أرضهم عندما هربت الشرعية من اليمن حسب قوله.

ونوه إلى أن الحراك الجنوبي لا يطالب بالانفصال اليوم، لكنه يطالب بحق تقرير المصير كما هو متعارف دوليا، وأن السعودية وقفت مع اليمن في الكثير من المواقف ويدها بيضاء في اليمن والمنطقة.

واتهم الصالح من يتحدث عن أن التحالف يغزو اليمن بأنهم تابعون لإيران وهذا خطاب إيراني وليس يمنيا، مضيفا أنه لا وجود لجندي سعودي واحد داخل الأراضي اليمنية.

إفشال الشرعية
بالمقابل قال القيادي بالمؤتمر الشعبي العام ياسر اليماني إن التحالف على مدار خمسة أعوام يحاول إفشال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومته برفض عودته إلى الأراضي اليمنية المحررة، وعوضا عن ذلك أنشأ مليشيا من أجل فرض أجندته الخاصة بعيدا عن أهداف التحالف المعلنة، وهذا ما أكدته الأحداث الأخيرة في عدن وباقي مناطق الجنوب، على حد قوله.

كما أكد أن الإمارات لها مشروعها الخاص في جنوب اليمن الذي بدأ بإيقاف الموانئ والسيطرة على الجزر اليمنية، وهو ما يسهل لها نهب خيرات اليمن، ولم يعف السعودية من مسؤولية ما حدث في عدن واتهم الرياض بمساعدة مليشيا المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا في السيطرة على عدن، كما سهلت في السابق للحوثيين السيطرة على صنعاء.

وأضاف أن التحالف بين السعودية والإمارات لا يستطيع المساس بأمن ووحدة اليمن، وأن اليمن سيبقى واحدا لأبد الدهر رغم أنف ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، و"على بن زايد أن يدرك أن ما شاهده في محافظة شبوة خلال الثلاثة الأيام الماضية سيلاحقه في كل اليمن وأن اليمنيين سيدوسون على أنفه وأنف الإماراتيين".

وطالب اليماني السعودية بمراجعة تحالفها مع الإمارات لأنها تسعى لتقسيمها وعزلها عن العالم "وإن كانت السعودية حريصة على التحالف مع الإمارات فليكن هذا ولكن بعيدا عن اليمن".