من برنامج: الاتجاه المعاكس

هل يخطط الأسد للاستيلاء على أملاك ملايين اللاجئين؟

تساءل برنامج "الاتجاه المعاكس": ألا يشبه القانون رقم 10 الذي أصدره النظام السوري للاستيلاء على أملاك ملايين المهجرين السوريين قانون الغائيين الذي أصدره الاحتلال الإسرائيلي للاستيلاء على أموال المهجرين الفلسطينيين؟

تساءلت حلقة (2018/6/5) من برنامج "الاتجاه المعاكس": ألا يشبه القانون رقم 10 الذي أصدره النظام السوري للاستيلاء على أملاك ملايين المهجرين السوريين قانون الغائيين الذي أصدره الاحتلال الإسرائيلي للاستيلاء على أموال المهجرين الفلسطينيين عام 1950؟

ألا يهدف القانون إلى إعادة ترتيب سوريا ديمغرافيا، لا سيما أنه يتزامن مع الأنباء التي تحدثت عن تجنيس نحو مليوني شيعي وإسكانهم في مناطق المهجرين السنة؟

لكن في المقابل، ألم يعط القانون الجديد لللاجئين في الخارج مهلة شهر لتثبيت ملكيتهم؟ أليس من حق الدولة إعادة تعمير المدن التي تعرضت للدمار خلال الحرب؟



حول هذه القصة

دعت منظمة هيومن رايتس ووتش حلفاء النظام السوري في موسكو وطهران إلى تشجيع النظام السوري على إلغاء القانون رقم 10 باعتباره يشكل تعديا على حق الملكية الشخصية للأفراد.

تخوف لاجئون سوريون ودول تستضيفهم من قانون جديد يسمح لحكومة دمشق بإعادة تطوير المناطق التي دمرتها الحرب مما يسبب خسارة مواطنين لأملاكهم من العقارات في البلاد ويقلل من احتمالات عودتهم.

حذرت مجلة نيوزويك الأميركية من احتمال تقطع السبل بملايين اللاجئين السوريين في المخيمات، جراء قانون جديد يسمح للحكومة بمصادرة عقاراتهم وممتلكاتهم ما لم يعودوا ويطالبوا بها بحلول 11 مايو/أيار القادم.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة