مرشحو الرئاسة التونسية.. يخوضون معاركهم على شاشة التلفزيون

08/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] تسمروا أمام الشاشات في المقاهي لا لمشاهدة مباراة كرة قدم أو مسابقة رياضية عالمية إنها المناظرات التلفزيونية الأولى بين المرشحين للانتخابات الرئاسية في تونس حدث استثنائي تنظمه تونس لأول مرة في تاريخها على مدى ثلاثة أيام يتوجه المرشحون للرئاسة بشكل مباشر لمدة ساعتين ونصف حسب توزيع أفرزته قرعة أجرتها هيئة الانتخابات للإجابة على أسئلة في محاور رئيسية تتعلق بصلاحيات الرئيس تفاعل التونسيين مع ظهور المرشحين وإجاباتهم كان كبيرا لكن ذلك لم يخف انتقادات حول شكل المناظرة التي اعتبرها البعض أقرب إلى المقابلة التلفزيونية العادية بسبب افتقادها للجدال المباشر بين المرشحين المستوى الشكلي هذه السابقة في تونس تمثل إحدى أهم الروافد لترسيخ الانتقال الديمقراطي على المستوى المحتوى لم نشاهد تفاعل وتجاذب وتضارب وصراع بين المترشحين كأن كل منهما ممكنة من وقت سرد برامجه آخر رافق تجربة مناظرة في تونس تعلق بالمرشحين الغائبين عنها بسبب ملاحقات قضائية وهما سليم الرياحي الموجود خارج البلاد ونبيل القروي المعتقل ورغم مطالب بتمكينهم من المشاركة عبر وسائل بديلة فإن الأطراف المشرفة على المناظرة أصرت على ضرورة مشاركتهما شخصيا من مقر التلفزيون الرسمي التونسي تسجل الانتخابات الرئاسية في تونس قبل أيام قليلة على انطلاقها استثناء جديدا من خلال تجربة المناظرات التلفزيونية التي يتابعها التونسيون باهتمام بالغ وهو أمر قد يجعلها محددا رئيسيا لخياراتهم يوم الاقتراع ميساء الفطناسي الجزيرة تونس