طهران تتعهد بمواصلة تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة

08/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] المدير المؤقت للوكالة الدولية للطاقة الذرية في الزيارة إلى طهران زيارة أغلب ملفاتها تحمل أبعادا تقنية فما يربط إيران بالوكالة هو مراقبة أنشطتها النووية أما هذه المرة فقد تحضر في بعض تفاصيلها ملفات سياسية فهي تتزامن مع تنفيذ إيران لخطوتها الثالثة من خفض التزاماتها في الاتفاق النووي الاتحاد الأوروبي لم يستطع أن يملأ فراغا انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي وأن ينفذ التزاماته قررنا ألا نلتزم بالاتفاق النووي بصورة أحادية الجانب إذا لم تلتزم الأطراف الأخرى بالاتفاق تخفض إيران لالتزاماتها في الاتفاق النووي لكنها أعلنت أن قراراتها لن تمس التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وهذا يعني أن عمل مفتشيه سيتواصل دون قيود في إيران على الأقل حاليا رسالة طمأنة من إيران يرد عليها المدير المؤقت للوكالة بالقول إن الوكالة لن تخضع لأي ضغوط في مراقبتها للأنشطة النووية الإيرانية وما بين الوكالة وإيران فإن مستقبل عملية التفتيش وطبيعته يبقى كذلك رهن استجابة الأوروبيين لمطالب إيران إذا لم تعد أوروبا النظر في سياستها الحالية وتفي بالتزاماتها في الاتفاق النووي فإن هذا سيزيد من قوة المتشددين وسيدفعون إلى انسحاب إيران من الاتفاق النووي مرحلة جديدة تخطوها إيران في طريق العودة إلى تفعيل برنامجها النووي لكنها لا تريدها في المرحلة الحالية بعيدة عن أعين مفتشي الوكالة حتى لا يخرج ملفها عن إدارة الوكالة أو يعود إلى مربع ما قبل الاتفاق النووي إيران التزاماتها النووية فتى تتجه الأنظار إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية فهي من تعيد تلك الخطوات وأيمن تقدموا تقريرها حول إيران إلى حكام الوكالة وتعملون للوصول بسلاسة إلى مواقع إيران النووية فتطالبها طهران بالحياد والسرية نور الدين دغير ألجزيرة طهران