حملة وطنية بالأردن لمكافحة آفة سوسة النخيل

08/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] آفة عابرة للحدود دفعت السلطات الأردنية إلى قرع ناقوس الخطر بأكثر من نصف مليون نخلة باتت تواجه شبح الإصابة بسوسة النخيل حشرة صغيرة لكن مفعولها كبير تنخر لحاء النخلة من الداخل وتفرغه بيوضا بالمئات والنتيجة سقوط جذوع النخل مهما علت وحملت من ثمار ثمة مزارعون يوجهون أصابع الاتهام نحو الاحتلال الإسرائيلي لتصدير الآفة إلى الأردن بعد مكافحتها بمبيدات طاردة للحشرات وهو يسعى بحسب المزارعين لضرب محصول الأردن من التمر بعدما أصبح من أبرز مصدري التمور في المنطقة ولا تألو الحكومة جهدا لمكافحة الآفة المدمرة في هذا المعمل يرصد الباحثون سوسة النخيل وتكاثرها وأنجع الطرق لمحاربتها حيوية وأكثر الطرق نجاعة بحسب منظمة الزراعة والأغذية العالمية فاو التابعة للأمم المتحدة مصائد حيوية وزعتها على مزارعي التمور في مناطق الأغوار بالتعاون مع السلطات الزراعية المحلية وتكاد أشجار النخيل تغطي مساحات شاسعة من وادي الأردن إذ تقدر المساحة المزروعة بأكثر من 30 ألف دونم تنتج زهاء عشرين ألف طن من التمور أشهرها ما يعرف ب التمر المجهول الذي أصبح من أهم الصادرات الأردنية الزراعية في السوق العالمية إذ يصدر إلى أكثر من 30 دولة رائد عواد الجزيرة الأغوار الوسطى الأردنية