كشفها مقاول.. اتهامات لقيادات الجيش المصري بإهدار المال العام

07/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] قد تبدو هذه مواد استهلاكية عادية لكنها في قلب إمبراطورية اقتصادية لا تخضع للتدقيق أو المحاسبة يملكها ويديرها الجيش المصري نشاط اقتصادي لجيش المصري موضوع طالما اعتبر من المحرمات في مصر الآن تحت الظوء كشف المستور جاء في سلسلة مقاطع فيديو نشره الممثل والمقاول المصري محمد علي وكان فيها الاتهامات لجنرالات الجيش وكشف دورهم في سرقة أموال الشركات التي تتعامل مع الجيش أحد هذه المقاطع تحدث محمد علي الذي يعمل في شركة مقاولات تنفذ مشاريع تابعة للجيش المصري عن أموال طائلة وبناء فنادق وقصور رئاسية بالمليارات من خلال صفقات مشبوهة كما تحدث عما وصفها بعملية نصب تعرض لها إثر مشاركته في العملية مع الجيش وأكد أن لديه أدلة عن وقائع فساد محددات ومعلومات تكشف بالحقائق والأرقام عن أسماء ضباط كبار متورطين في تبديد مليارات الجنيهات واتهم السيسي بإهدار المليارات في مشروعات وصفها بالفاشلة رغم إدعائه أن مصر دولة فقيرة وأضحت المقاطع المصورة التي حصدت ملايين المشاهدات في مواقع التواصل الاجتماعي حديثا ناس في مصر وخارجها وأكد محمد علي أنه تلقى كما هائلا من التهديدات من أجهزة المخابرات المصرية تصرفات قال إنها تنم عن حالة رعب وهيستيريا انتابت المسؤولين المصريين بسبب تصريحاته النارية وقال والد محمد علي في مقابلة مع إحدى القنوات المصرية إن أطرافا خارجية حاولت التأثير على ابنه أما محمد حامد سالم المحامي المصري فقد تقدم ببلاغ للنائب العام ضد محمد علي اتهمه فيه بالخيانة العظمى لصالح أجهزة معادية وأشار المحامي إلى أن محمد علي بث أخبارا كاذبة بغرض إثارة الرأي عام والإساءة لأجهزة الدولة والمؤسسة العسكرية وتساءل المحامي إذا كان محمد علي يعرف أن الجيش المصري فاسد فلماذا رضى مشاركته في هذا الفساد من خلال العمل معه مدة خمسة عشر عاما