تصعيد بجنوب اليمن على وقع الدعوات إلى الحوار

05/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] تصعيد على وقع دعوات الحوار واقع يميز المشهد في جنوب اليمن تعزيزات لقوات الحزام الأمني المدعوم إماراتيا وفق مصادر محلية يمنية تقول المصادر إن قرابة ستين مدرعة وصلت على متن سفينة إلى عدن وتم إدخالها إلى معسكرات الحزام الأمني أبين أيضا وصلت إليها تعزيزات عسكرية كبيرة تتبع المجلس الانتقالي وتمركزت شرقا في اتجاه منطقة شقراء بينما تحشد القوات الحكومية بالقرب من شقرة من الجهة الأخرى ما يؤكد أن التصعيد العسكري بين القوات الحكومية التابعة للشرعية وبين قوات الحزام الأمني والمجلس الانتقالي أن مدعومين إماراتيا مستمرة تصريحات الحكومة اليمنية ووزير داخليتها أحمد الميسري بأن الشرعية ستعود إلى عدن بالسلم أو بالحرب ورفض إجراء أي حوار في جدة مع المجلس الانتقالي تبين حجم الضغوط التي تتعرض لها من السعودية حسب مراقبين للتفاوض مع المجلس الانتقالي الجنوبي على صعيد آخر تستمر عمليات الدهم والاقتحامات لمنازل قادة عسكريين ومسؤولين حكوميين من قبل قوات المجلس الانتقالي الجنوبي في عدد من مناطق محافظتي عدن ولحج ويرى محللون أن التحالف السعودي الإماراتية يبحث عن طريقة ما لشرعنة انقلاب عدن الأخير الذي أشرفت عليه الإمارات وهو ما يضع أمام الحكومة اليمنية تحديا للحفاظ على ما تبقى من شرعيتها