الحوثيون يكشفون تفاصيل عملية عسكرية كبرى بنجران

30/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] بعد حديثه المقتضب في مؤتمره الصحفي السابق والذي فجر خلاله خبرا كان وقعه كبيرا على المستوى الإعلامي عقد المتحدث العسكري لجماعة الحوثي مؤتمرا آخر قدم فيه تفاصيل عملية عسكرية كبرى جرت في نجران تعد الأضخم منذ بدء توغل الحوثيين داخل الأراضي السعودية هذه العمليات تتجسم إلى عدة مراحل نعلن عن نتائج المرحلة الأولى بعد نجاحها وهي عملية الشهيد أبو عبد الله حيدر العملية من أبرز العمليات العسكرية الواسعة التي نفذتها قواتنا بكفاءة واقتدار خلال معركة التصدي للعدوان الغاشمي على بلدنا شعبيا استعرض العميد يحيى سريع ما شهد فيديو تظهر أرتالا طويلة من المدرعات والدبابات والقوات البرية من السعوديين ومن جنسيات أخرى والذين رضخوا للاستسلام بعد تشديد خناق الحصار يقول الحوثيون العملية جاءت تتويجا لجهودهم التي استمرت أكثر من ثلاثة أشهر لم يستطع الجيش السعودي كسر الحصار خلالها رغم تفرده بالجو يؤكد انهيار هؤلاء المرتزقة لقد وصلوا في حالة تذمر كبير جدا وحالة سقوط مدوي وليس لديهم من المعنوية القتالية بسبب عامل الوقت عامل الزمن الذي يلعب دور كبير جدا في حسم المعركة إذن تقييمنا من هذا المنطلق أن اليوم الوضع تغير من المعادلة تغيرت وأن التحالف قد دخل إلى غرفة العناية المركزة وأصبح ميسر يؤكد الحوثيون أن هذه العملية لم تخالف هدنتهم التي كان قد أعلنها في وقت سابق رئيس المجلس السياسي للجماعة مهدي المشاط فقد صرح حين بوقف طياران المسير والضربات الصاروخية على مواقع سعودية منتظرا من الرياض التعامل كما قال بالمثل باعتقادي أن هذه العملية هي رد أو رديف آخر لعملية ضرب المنشآت والمطارات السعودية عملي برياح معاكسة للعمليات الجوية التي أتي اتهم فيها أنصار الله أنهم يتبعون إيران أو نطارد مسيرتها تابعة لإيران وهذه رسالة واضحة من أنصار الله إنه نستطع ندخل المدن السعودية ولقصفها أيضا مع بعض يعني بنفس الوقت هي رسالة عسكري تكتيك سياسي عسكري موازي التكتيك السياسي ويبدو أنها مراحل أخيرة لاتفاقيات أو مفاوضات سرية تجري لإيقاف الحرب تزامنت توقيت للإفصاح عن العملية الواسعة للحوثيين مع احتدام الجدل على الساحة الدولية تجاه الحرب الدائرة في اليمن خصوصا بعد الهجوم على آرامكو ليندل بأن الحرب التي بدأتها الرياض في اليمن أصبحت صراعا تجاوز حدود هذا البلد ليهدد المنطقة برمتها عقاب قناة الجزيرة