هل يتجاوز جونسون البرلمان وينفذ البريكست دون اتفاق؟

03/09/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا لم تتغير حالة عدم اليقين التي تسبب بها البريك ست رغم التطورات الأخيرة التي لجأ إليها النواب في محاولة لثني رئيس الوزراء البريطاني عن سحب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق في الحادي والثلاثين من الشهر المقبل خيارات صعبة تواجه الحكومة والمعارضة للخروج من مأزق البوكسيت لاحتمال لجوء بوريس جونسون إلى الإعلان عن انتخابات مبكرة قبل موعد الانسحاب من الاتحاد الأوروبي لا يعني أن ذلك سهل التحقيق رغم أن استطلاعات الرأي الأخيرة تشير إلى أنه قد يحصل على أغلبية تزيد على 28 مقعدا إذ ينبغي عليه الحصول أولا على موافقة ثلثي أصوات النواب في البرلمان لخوض الانتخابات ما يعني ضرورة موافقة نواب حزب العمال المعارض على فكرة إجراء الانتخابات في هذا الظرف زعيم المعارضة جيرمي كوربن رحب بفكرة إجراء الانتخابات للخروج من المأزق لكن أعضاء آخرين في حزبه حذروا من مغبة الانزلاق في فخ بوريس جونسون لأسباب عدة بينها أن كثيرا من الدوائر الانتخابية العمالية التي صوتت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي قد تحضر حزب العمال بسبب تلكؤه في اتخاذ قرار حاسم وإعلانه في الفترة الأخيرة فقط بأنه سيدعو في برنامجه الانتخابي إلى البقاء في الاتحاد الأوروبي الباب الثاني هو أن أحزاب المعارضة الصغيرة الأخرى ذات البرامج الواضحة قد تحرز أصوات كثيرة تؤدي إلى برلمان معلق ولا يستطيع معها حزب العمال العودة إلى السلطة والسبب الآخر فيتمثل في عدم ثقة حزب العمال في تمسك جونسون بقراراته واحتمال تغيير موعد الانتخاب إلى ما بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق في الحادي والثلاثين من أكتوبر تشرين الأول وفي حال أجريت الانتخابات وتكرر سيناريو البرلمان المعلق فإن الجدل بشأن الانسحاب من الاتحاد الأوروبي سيتواصل ويعود الوضع إلى المربع الأول خصوصا في ضوء إصرار الاتحاد الأوروبي على التمسك باتفاقية الانسحاب التي أبرمها مع رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي وإبقائه على بند البكس طوب المتعلق بترتيبات الحدود بين الايرلنديتين