قادرات على الابتكار.. شعار فعالية بالدوحة في اليوم العالمي للفتاة

28/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] نسبة الفتيات اللائي يخترن الالتحاق بمجالات العلوم بشكل عام منخفضة على المستوى العالمي فهي لا تتعدى 30% بينما تبلغ نسبة التحاق الطالبات بمجالات التكنولوجيا 3% فقط هذا ما تقوله الأمم المتحدة لكن في المنطقة العربية تبدو الصورة مغايرة بحسب بعض الدراسات فنسبة الالتحاق الإناث بالتخصصات التقنية مرتفعة نسبيا إذا قورنت مع المعدل العالمي إذن النساء قادرات على الابتكار في مجال التكنولوجيا شعار تؤكده فعاليات استضافتها العاصمة القطرية الدوحة ضمن احتفالات اليوم العالمي للفتاة لهذا العام في الجامعات لو تشوف نسبة البنات ونسبة الذكور فالجامعة حتشوف إنه فيه ثلثين الجامعة بنات والثلث رجال ولكن في القوى العاملة الرجال يطوون عن البنات في تخصص الكمبيوتر والحوسبة فهنا تجمعت شابات متحمسات للتنافس في مسابقة للابتكار بمجال التكنولوجيا وتقديم البدائل الأفضل والحلول الأسرى بمشاكل آنية تواجه مجتمعاتهم فكرتنا جات بعد ما صار الحريق غابات الأمازون وصار الناس عندهم وعي في الاحتباس الحراري فكرتنا هي أن ننقل أخطار بلاستيك ونلقي بدائل أمنه للبيئة الأفكار التي تولد من رحم الرغبة والشغف بتقديم الحلول المبتكرة في هذه القاعة تبدأ من تطبيقات التكنولوجية المالية أو التحول الرقمي في الزراعة ولا تنتهي بربط مناطق نائية بالإنترنت أو تطبيقات الأمان والحماية في الطرق في الفعالية التي تقوم بها وزارة المواصلات والاتصالات بالتعاون مع مجموعة أرضيك بمساعدة المجتمع وخصوصا النساء في تنمية مهاراتهم الرقمية والتكنولوجيا لأننا نؤمن ضرورة الاستثمار في الجيل الناشئ في القرن الحادي والعشرين ومع الحديث عن مجتمع المعرفة واقتصاد جديد تقوده شركات التكنولوجيا بميزانيات تتجاوز المليارات وأيضا بظهور مهام جديدة على وسائل التواصل الاجتماعي صار إدخال تخصصات تقنية مهمة مثل البرمجة في المراحل التعليمية مبكرة أمرا ضروريا للحاق بقطار التكنولوجيا السريع الذي لا ينتظر أحدا