تعرف على أبرز ما جاء في شكوى العميل الاستخباراتي ضد ترامب

26/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] جاء في شكوى العميل الاستخباراتي أنه حصل على معلومات من مسؤولين رسميين في البيت الأبيض تفيد أن الرئيس ترمب يستخدم سلطاته لتحقيق مكاسب شخصية وطلبت تدخل من بلد أجنبي في انتخابات الرئاسة الأميركية المقبلة وأوضح العميل أن مسؤولين أخبروه أن ترامب ضغط على الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي لمساعدته من خلال البدء أو متابعة التحقيقات في نشاطات نائب الرئيس السابق جو بايدن وابنه هانتر بايدن إضافة إلى المساعدة في الكشف عن حقيقة الادعاءات بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الأميركية عام 2016 كما طلبت رام من الرئيس الأوكراني اللقاء أو التحدث مع محاميه الشخصي رودي جولياني ووزير العدل وليمبار لمتابعة هذه القضايا وقال مقدم الشكوى أن محامي ترمب الشخصي رودي جولياني هو شخصية محورية في هذه الجهود ويبدو أن وزير العدل وليمبار متورط في ذلك أيضا وأشار إلى أن مسؤولين في إدارة ترامب عملوا على منع الوصول إلى سجل المكالمات التي جرت في الخامس والعشرين من تموز يوليو وقال مسؤولون للعميد الاستخباراتي إن محامي البيت الأبيض أصدرت تعليمات إلى العاملين بحذف النسخة الإلكترونية من المكالمة وخزنوا المعلومات على نظام آخر يستخدم عادة للمعلومات الحساسة وقد عبر مسؤولون بالبيت الأبيض عن مخاوفهم الشديدة من أن ذلك سيكون سوء استخدام للنظام وأشار إلى أنه علم من مسؤولين أميركيين أن محامي ترمب سافر في الثاني من أغسطس آب إلى مدريد للقاء مستشار للرئيس الأوكراني وهو اجتماع لم يعلن في ذلك الوقت وأشار مقدم الشكوى إلى أنه يشعر بقلق عميق من أن هذه الأفعال تعد إساءة لاستخدام السلطة وخطرا على الأمن القومي الأميركي وقال إن عددا من المسؤولين الأميركيين أعربوا عن قلقهم الشديد بشأن ما اعتبروه تدخل جولياني في عملية صنع القرار المتعلقة بالأمن القومي من خلال تواصله مع المسؤولين الأوكرانيين ونقل الرسائل بين كييف وترامب