الكمنجاتي.. مشروع لربط اللاجئين الفلسطينيين بتراثهم عبر الموسيقى

26/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] تكسر هذه النغمات الجميلة رتابة المشهد في هذه الأزقة الضيقة في هذه الغرفة المتواضعة بمخيم شاتيلا للاجئين الفلسطينيين في بيروت حمزة بين يديه آلة الكمنجة تمكنه الموسيقى من الولوج إلى عالم أوسع بالنسبة إليه الثاني لأنه أول شيء السلام وعن جد كمان المسيئة أنه في أشياء كثير شعبية مثلا نازفا وأنجبت سكنا والممكنة بأراضينا يجدون الوقت وللتراث الفلسطيني مكانة مميزة في عقل ريم الطفلة التي تبلغ من العمر 13 عاما تعلم عازف العود عودة إلى تاريخ الأجداد درسته ده أكيد لأني حبت رسول الصيني وترسخه سنك من فلسطين كانت البداية مع الكمنجاتي لينتقل لاحقا إلى مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان هدف حاليا فهو تعليم الموسيقى للأطفال الفلسطينيين عبر دروس مجانية في الغناء وعلى مختلف الآلاف تم اختيار الأطفال الفلسطينيين أنه وضع المخيمات بالأساس كثير صعبة وهي فرصة حلوي الأطفال الفلسطينية اللي هم عبروا عن حال أو أنه أحيانا شيء طريقة بس هيك طلعوا أشهر مرت المخيم استفاد مئات الفلسطينيين في لبنان من مشروع جمعية الكمنجات لتعليم الموسيقى بالتعاون مع مؤسسة أطفال الصمود ورغم الواقع الصعب لمخيمات اللاجئين فإنه فتح آفاقا واسعة أمام العديد من المواهب من مختلف الأعمار وسيم الزهيري الجزيرة بيروت