عـاجـل: مراسل الجزيرة: دوي صافرات إنذار بأسدود ومدن ساحلية أخرى في إسرائيل والجيش يغلق طرقا في المناطق القريبة من غزة

الشرطة الفرنسية تعتقل 170 بعد عودة السترات الصفراء للاحتجاج

22/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] هذه المشاهد ظن الفرنسيون شعبا وحكومة أنها أصبحت من الماضي شانزليزيه وساحات أخرى في باريس كانت على موعد مع فصل جديد من مظاهرات ذوي السترات الصفراء وكما توقعت السلطات كان يوما معقدا مر على إيقاع لعبة القط والفأر بين مجموعات من المحتجين وقوات الأمن وقد بدا أن استعراض القوة الذي قامت به الحكومة نجح في احتواء المحتجين فلم تتركهم قوات الأمن ولو مرة واحدة يتجمعون في كل مرة كانت هذه القوات تستخدم الغاز المسيل للدموع والعصي لدفع المحتجين إلى الشوارع بعيدة عن المنطقة المحظورة عليهم بعض المحتجين لم يفاجئ بلجوء الحكومة للعصا الغليظة شاركت في كل مظاهرات ذوي السترات الصفراء منذ بدء الحركة قبل عام تعودنا على هذا الأمر وهو يفقدنا الأمل لدينا مطالب من أجل العدالة الاجتماعية ونناضل من أجل البلد برمته نريد مزيدا من الديمقراطية وللأسف الإعلام يتناول نضالنا من زاوية العنف وقمع الشرطة ألكسندر بارون من الرعيل الأول لذوي السترات السفراء تنقل خصيصا من منطقة بريطان غربي فرنسا إلى باريس لا يبدو أن صرامة الحكومة ستنال من عزمه ويؤكد أن السترات الصفراء تعبير عن غضب الشعب الفرنسي بكامله في جميع الأحوال لن يختفي أصحاب السترات الصفراء في الصيف هد أن الموقف ظننا أن الإجازة ستعيد الرئيس إلى صوابه وللأسف تفرض علينا الآن قرارات تستهدف قدراتنا المعيشية صبرنا نفذ ولا أحد يستمع لنا اناضل من أجل أطفال الذين لا أعرف هل سيكون بمقدورهم غدا العيش في ظروف مقبولة هم وأطفالهم بعودتهم إلى باريس أراد أصحاب السترات الصفراء على ما يبدو إعادة إحياء حركتهم التي شهدت في الأشهر الأخيرة تراجعا واضحا لم ينجح أصحاب السترات الصفراء في تنفيذ وعودهم بإعادة احتلال الشارع هذه المرة ما سمح للحكومة بتحقيق انتصار معنوي ويبقى التحدي الأكبر للحكومة هو منع انضمام أصحاب السترات الصفراء للتحالف الذي بدأ يتشكل ضد الحكومة بسبب سياستها الاجتماعية كما يظهر من أجندة فرنسا المكتظة بالاحتجاجات والإضرابات نور الدين بوزيان الجزيرة باريس