عقوبات أميركية على البنك المركزي وصندوق التنمية الوطني بإيران

20/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] بعد أيام من الهجمات التي استهدفت منشأتي نفط في السعودية جاء الرد الأميركي سريعا من جديد عصب الاقتصاد الإيراني لقد فرضنا لتبني عقوبات على البنك الوطني الإيراني وهو البنك المركزي للنظام المصرفي الإيراني ستكون هذه العقوبات خانقة كان ذلك إجراء اتخذناه ضمن مجموعة من التدابير وزير الخارجية الأميركي ستيفن مانوتشي أكد أن العقوبات شملت البنك المركزي الإيراني قال إنه آخر مصدر أموال لطهران على الصعيد العسكري ذكرت مصادر أميركية أن البنتاغون يدرس إمكانية إرسال بطاريات إضافية مضادة للصواريخ سربين من المقاتلات النفاثة وأجهزة مراقبة إلى الشرق الأوسط بتعزيز الوجود العسكري الأميركي فبين نبهت إيران الرئيس الأميركي من الانجرار إلى حرب شاملة في الشرق الأوسط قالت إن مداها سيشمل البحر الأحمر والمتوسط والمحيط الهندي إذا كانت أميركا تفكر في مؤامرة ما فإن ردا على أي اعتداء سيشمل البحر المتوسط والبحر الأحمر وصولا إلى المحيط الهندي وتأتي هذه التطورات بعد أن غادر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو المنطقة عقب جولة أكد فيها أن بلاده تريد إيجاد حل سلمي للأزمة ووقفت وسائل الإعلام الدولي على بعض تبعات هجوم الرابع عشر من الشهر الجاري على ابكيك أكبر معامل معالجة النفط السعودية في العالم وقال مسؤول بشركة أرامكو التي تدير المنشأة إن الهجوم ألحق أضرارا بخمسة عشر برجا ومنشأة وقلص قدرة الإنتاج إلى النصف وأججت الهجمات التي تعتبر أسوأ هجمات تستهدف البنية الأساسية للنفط في السعودية منذ حرب الخليج الأولى نيران حرب كلامية بين واشنطن والرياض من جهة وايران من جهة أخرى حرب يبدو أنها ستزداد ضراوة في القادم من الأيام