بومبيو: واشنطن تريد حلا سلميا ينهي الأزمة مع إيران

19/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] بدت الولايات المتحدة وكأنها تلعب بأوراق مختلفة تحت عنوان الأمن والسلام في الخليج ذلك كانت واضحة من خلال جولة وزير الخارجية مايكل سومبيوو في المنطقة وإعلانه من أبو ظبي أن بلاده تريد حلا سلميا للأزمة مع إيران وتسعى لبناء تحالف من أجل السلام في الخليج في أؤكد في ذات الوقت على أن واشنطن تعلم على وجه الدقة وقوف إيران وراء الهجوم الأخير على شركة أرامكو السعودية مهددا بالمزيد من العقوبات على طهران مازلنا في مرحلة بذل جهود دبلوماسية لبناء تحالف دولي لحماية هذه الإمدادات بينما يهدد وزير الخارجية الإيراني بشن حرب شاملة وقت لآخر جندي أميركي نحن هنا لبناء تحالف من أجل السلام وهذه هي مهمتي في المنطقة وأتمنى أن تنظر إيران إلى ذلك على هذا النحو انضمت الإمارات لهذا التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وتجتهد حاليا في تكوينه وفي سياقه جاءت محادثات بومبيو في أبو ظبي بعد محادثات مماثلة أجراها في السعودية وجرى خلالها أيضا تحمل طهران مسؤولية الهجمات الأخيرة على أرامكو وخلالها انضمت السعودية أيضا للتحالف أحدثت هذه التطورات انعكاسات سالبة واسعة النطاق في إيران لحسين دهقان مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدفاعية إن أمن المياه الخليجية بعهدة إيران وأن أميركا تتحمل مسؤولية فقدان الأمن وعدم الاستقرار في المنطقة مشيرا إلى أن طهران لا تريد الحرب مع الولايات المتحدة وأنها لن تتفاوض معها وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في مقابلة مع إنكأ التأكيد على أن الهجوم على أرامكو لم ينطلق من الأراضي الإيرانية السعودية وحلفائها باختلاق الأمر متسائلا عن جدوى ذلك ومتشككا ومتوجسا من الأهداف إنهم يريدون إلقاء اللوم على إيران لتحقيق شيء ما ولهذا السبب أقول إن هذا تحريض على الحرب لأنه مبني على أكاذيب ومبني على خدعة لكن الأكاذيب والخدعة لا تخدم مصالحهم على إيقاع هذا الوضع المتأزم وفي خضم عدم الثقة بين مختلف الأطراف يجري الحديث عن جهود إقليمية ودولية لأمن الملاحة البحرية والتجارة العالمية في الخليج التحالف الذي أعلنت عنه الولايات المتحدة في هذا الصدد منذ نحو شهرين ظل منذ تشكيله مثار تباين واختلاف بشأن مهمته وآليات عمله أكدت دول كثيرة في الانضمام إليه