قصف مدفعي على قرى ريف إدلب الجنوبي

17/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] هكذا بدا المشهد في المنطقة الفاصلة بين مناطق سيطرة النظام والمعارضة لا شيء سوى صوت سفير الرياح وبضعة مقاتلين من المعارضة اختار النظام معبر أبو الظهور في ريف إدلب شرقي ليعلن عن استقبال المدنيين من خلاله لكن المعارضة تؤكد أن أحدا من المدنيين لم يطلب المرور على حواجزها هذا هو الطريق الواصل بين مناطق سيطرة المعارضة والنظام وتفصلنا عن أقرب موقع لقوات النظام قرابة خمسة كيلومترات ويبدو آخر حاجز تسيطر عليه المعارضة خاليا من المدنيين أو من أي حركة عبور باتجاه مناطق سيطرة النظام ميدانيا شهدت محافظة إدلب هدوءا نسبيا في الساعات الأخيرة حين لم تسجل غارات جوية ولا تحليق لطائرات الاستطلاع قصف النظام بالمدافع قرى في ريف إدلب الجنوبي وبين عرض النظام على المدنيين الدخول إلى مناطقه واستمرار القصف المدفعي أن آلاف النازحين سيجبرون على مزيد من المعاناة على أمل أن تتوصل الدول الضامنة لاتفاق خفض التصعيد إلى حل يعيدهم آمنين إلى بيوتهم صهيب الخلف الجزيرة في ريف إدلب شرقي