تداعيات هجوم أرامكو على أسواق الطاقة العالمية

17/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] من أيام إلى أسابيع فأشهر هكذا تصاعدت المهل الزمنية التي رصدها مصدران مطلعان لرويتر لعودة أرامكو إلى طاقتها الإنتاجية الكاملة بعد الهجمات الأخيرة سوق الطاقة العالمي يدخل مرحلة صعبة جدا ووصفت بأنها وجه جديد في الهجوم على مستقبل النفط ضرب المنشآت السعودية التي تبنتها جماعة الحوثي تسبب في عرقلة إنتاج النفط السعودي لنحو نصف تقريبا تأخر السعودية في الكشف عن حجم الأضرار في المواقع النفطية المستهدفة جعل أسواق الطاقة العالمية غير مستقرة فقد اتخذت أسعار النفط منحى تصاعديا حيث لمحت الولايات المتحدة إلى إمكانية استخدام مخزونها الإستراتيجي من النفط لتعويض نقص الإمدادات السعودية كما تحدث وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك بشأن أسعار النفط قائلا إن الارتفاع كان متوقعا لأن الأسعار تأخذ في الحسبان الضبابية والمخاطر مخاطر أصابت البورصة أيضا حيث تراجعت البورصة السعودية في التعاملات المبكرة اليوم في ظل مخاوف بشأن نقص النفط عرضت شركة أرامكو على مؤسسة النفط الهندية الخام العربي الثقيل بدلا من الخام العربي الخفيف وتسليمها الكميات المخصصة لها في سبتمبر أيلول وأكتوبر تشرين الأول وبينما تتكدس ناقلات النفط العملاقة في الموانئ السعودية في انتظار تحميل شحنات النفط الخام تم تحويل وجهة ناقلتي منتجات نفطية على الأقل كان من المقرر أن يتم تحميلها من ميناء الجبيل السعودي كما أخطرت أرامكو السعودية شركة بتروتشاينا الصينية بتأجيل شحناتها من النفط الخام الخفيف للشهر المقبل لمدة عشرة أيام تقريبا وأن مواعيد التحميل والكميات الخاصة بشحنات الشهر الجاري سيكون من الصعب تعديلها تداعيات على أسواق الطاقة العالمية والغموض حول استئناف إنتاج النفط السعودي بشكل كامل دفعت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية إلى الكشف عن أن مسؤولين سعوديين يدرسون إرجاء الطرح العام الأولي لشركة أرامكو في سوق الأسهم العالمية في أعقاب الهجمات على منشآتها