من فعلها واستهدف أرامكو.. وكيف سيكون الرد؟

16/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] الهجوم على أرامكو السعودية يتحول إلى متاهة بين من يتهم من يتبنى ومن ينفي التهم الموجهة إليه في الرياض لم يحسم المتحدث باسم التحالف السعودي الإماراتي في أمر من نفذ الهجوم ومن أين انطلق نعمل على الانتهاء من هذه التحقيقات وسيتم الإعلان عن كافة النتائج الدلائل والمؤشرات الأولية لم يكن الهجوم الإرهابي من الأراضي اليمنية كما تبنت الميليشيات الحوثية يتحدث التحالف عن أسلحة إيرانية ولا يقول صراحة إنه هجوم إيراني ويشير إلى أن الهجوم لم ينطلق من اليمن لكنه لم يكشف عن مكان انطلاق نفذه ومن أين انطلق صحيفة وول ستريت جورنال نقلت عن مسؤولين أميركيين أن الاستخبارات الأمريكية حددت مصدر الهجوم وأنها أبلغت السلطات السعودية بذلك حتى هذه اللحظة أن المواجهة الصريحة تجري بين ثلاثة أطراف مواقفها واضحة الحوثيون الذين تبنوا الهجوم إذ قال المتحدث العسكري باسمهم إن الهجمات نفذت بطائرات مسيرة تعمل بمحركات جديدة ومختلفة وإنها تؤكد قدرة جماعته على الوصول إلى أي مكان تريده ثم الأميركيون الذين لا يقبلون هذه الرواية ويتهمون صراحة إيران بالوقوف وراء الهجوم أرستيت كان ديمبسي ستعكس الولايات المتحدة تدين هذه الهجمات بأشد العبارات وتعرب عن وقوفها بحزم مع الأصدقاء السعوديين المعلومات التي تتكشف تشير إلى أن المسؤولية تقع على عاتق إيران ويذهبوا الأمريكيون أبعد من ذلك ويلمح الرئيس ترامب في تغريدة له على تويتر إلى إمكانية اللجوء إلى العمل العسكري ردا على هجوم أرامكو ويقول إنه ينتظر الخلاصات التي ستصل إليها السعودية ويبدو فحوى هذه التغريدة كتأكيد لما أوردته صحيفة واشنطن بوست التي نقلت عن مسؤولين قولهم إن إدارة ترامب تفكر في رد عسكري جدي على هجمات أرامكو رغم أن البعض في البنتاغون والكونغرس يحث على ضبط النفس وأخيرا الإيرانيون الذين ينفون هذه التهم الموجهة إليهم جملة وتفصيلا وفي ظل هذه الأجواء تنطلق دعوات من روسيا والصين والاتحاد الأوروبي مطالبة بضبط النفس وعدم التسرع في الرد على هجمات أرامكو التي يبدو أن الضجة التي تسببت فيها يتعدى مداها حرب اليمن وإمدادات النفط