معرض لمراحل تطور "ووكمان" باليابان

15/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] أدرجت كلمة ووكمان المستوحاة من كلمة سوبرمان في اللغة اليومية لليابانيين بعد إنتاج شركة سوني العملاقة هذا الجهاز قبل أربعة عقود وهو يسمح بالاستماع للموسيقى عبر سماعتين تعطيان المرأ الخصوصية في أي مكان عشت طفولتي في نيوزيلندا وبفضل الووكمان استطعت ان انسى حنيني لبلدي عبر الاستماع لموسيقى يابانية في كل مكان وكانت مبيعات النموذج الأول من سوني بعد طرحه للأسواق بشهر مخيبة للآمال بيع منه ثلاثة آلاف جهاز فقط لكن المبيعات في وقت لاحق حققت نجاحا منقطع النظير أطلقت سوني جهاز وكمان قبل أربعين عاما واعتبر آنذاك رمزا لصناعة الإلكترونيات اليابانية ولم يتمكن الجيل الأول منه إلا من لعب موسيقى الكاسيت لكنه سرعان ما استحوذ على قلوب عشاق الموسيقى في اليابان ثم في العالم صمدت أجهزة الوكمان في الأسواق لزمن طويل بسبب بتصميمها العالي الدقة حينها والذي من الصعب استنساخه اليوم وبالأخص النماذج الأولى التي قدمت الموسيقى التصويرية لشباب جيل على أعتاب الخمسين اليوم ميل البعض لتكنولوجيا المدارس القديمة حفز شركة سوني لتصنيع وبيع إصدار الأول من الوكمان مقابل مليون ين حاليا وهو سعر يساوي أربعين مرة سعره الأولي وجدت في الأسواق العالمية أجهزة تشبه الوكمان بأسماء مختلفة لكن سوني جمعت أفضل تقنياتها وحسنت من جودتها وأطلقت عليها هذا الاسم اهتزت الشركة لدى ظهور آي بود ابل والتي سمحت فجأة للمستمعين بحمل مجموعاتهم الموسيقية كافة لكنها كافحت لمواكبة المنافسة وحدثت من إصداراتها الراقية ليتجاوز سعر بعضها ألفي دولار مها ماتسومورا الجزيرة طوكيو