عـاجـل: ترامب يعلن في تغريدة تكليف روبرت أوبراين مستشارا للأمن القومي خلفا لجون بولتون

ما الذي تريده الإمارات من العبث برئة اليمن الاقتصادية؟

11/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] ما الذي تريده الإمارات من رئة اليمن الاقتصادية يكشف محافظ شبوة جنوبي اليمن محمد صالح بن عديو عن تحويل القوات الإماراتية منشأة الغاز في مدينة بلحاف إلى ثكنة عسكرية كدست فيها الإمارات جميع أنواع الأسلحة فضلا عن وجود قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي داخل المنشأة الإمارات قد جلبتها من عدن في وقت سابق ما كشفه محافظ شبوة يشير إلى نيات إماراتية ذات بعد عسكري واقتصادي أبو ظبي قبضتها على هذه المنشأة التي تعتبر أهم مشروع اقتصادي يمني يعني التحكم فعليا في الموارد المالية فضلا عما لذلك من تداعيات بينها منع الحكومة الشرعية واليمنيين عموما من الاستفادة منها هنا يقول بن عديو أن الإماراتيين هم الآن العائق الأكبر أمام الاستفادة من موارد النفط والغاز فلا يصدر منها حاليا سوى 15% مقارنة بما كان عليه الحال قبل عام ألفين وخمسة عشر تاريخ تدخل التحالف السعودي الإماراتي في اليمن وأن اليمنيين هم من يدفعون ثمن التدهور الاقتصادي وانهيار العملة بسبب توقف صادرات النفط والغاز ثانية قد تراهن الإمارات على طبيعة منشأة بلحاف وأهميتها الاقتصادية مغامرة قوات الحكومة الشرعية باستخدام القوة لاستعادتها فيأتي ذلك بنتائج عكسية تؤدي إلى تدميرها بشكل كامل موقع بلحاف ومنشآت الغاز فيها على شواطئ بحر العرب غير بعيد عن ميناء بلحاف وبئر علي مما يغري الإمارات باستقدام تعزيزات عسكرية كما فعلت في عدن وقتها ستبدو منشأة الغاز في بلحاف كنقطة انطلاق مناسبة لمحاولة السيطرة مجددا على شبوة التي طردت قوات الحكومة الشرعية منها قوات النخبة الشبوانية وقوات المجلس الانتقالي المدعومين إماراتيا قبل وقت قريب الاحتمالات تبدو مرهونة بما ستؤول إليه مطالبة الحكومة الشرعية للسعودية بالتدخل ومحاولة إقناع الإماراتيين بإخلاء منشأة بلحاف وإعادة العمل فيها علما بأن الكثيرين يتهمون كلا من الرياض وأبو ظبي بالتصرف وفقا لأجندات خاصة وحالة من التنافس على مصالح حيوية واقتصادية للسيطرة على مقدرة اليمن والتحكم في مصير أبنائه