الأمم المتحدة: التحالف الدولي والنظام وروسيا يرتكبون جرائم بسوريا

11/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] جرائم كثيرة في سوريا تقول الأمم المتحدة إنها قد تصل إلى جرائم حرب صورة قاتمة رسمها تقرير لجنة الأمم المتحدة المعنية بسوريا عن الأعمال العسكري لأطراف عدة منذ بداية العام الجاري قال محقق الأمم المتحدة إن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة نفذ ضربات جوية في سوريا أوقعت خسائر بشرية كبيرة في صفوف المدنيين مما يشير إلى تجاهل توجيه تحذيرات مسبقة اللازمة واحتمال ارتكاب جرائم حرب هذا التحالف إن هدفه ومحاربة تنظيم الدولة وتخليص سوريا مما يصفه بالإرهاب يستجيبوا التقرير بهجمات عملية عاصفة الجزيرة التي نفذت في إطار هذه الحرب والتي أسفرت عن سقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين وأدت إحداها إلى مقتل 16 مدنيا منهم اثنى عشر طفلا أما قوات سوريا الديمقراطية التي أسهمت هذه الهجمات الجوية للتحالف الدولي في تحقيقها لانتصارات كثيرة فقد اتهم أيضا محققو الأمم المتحدة بتنفيذ هجمات أدت إلى مقتل مدنيين في انتهاك واضح للقانون الدولي هكذا تحدث التقرير الأممي عن التحالف الذي تقوده واشنطن وحلفاؤها في قوات سوريا الديمقراطية فماذا عن النظام السوري وحلفائه الروس نجده في التقرير أيضا أن طائرات النظام السوري وحلفائه الروس شنت حملة دموية استهدفت على نحو ممنهج فيما يبدو المنشآت الطبية والمدارس والأسواق والمزارع ما قد يصل أيضا إلى حد جرائم حرب تقرير حالات كثيرة لهجمات استهدفت مستشفيات ومدارس وأسواقا سقط فيها مدنيون يقول النظام وحلفاؤه إنهم يحاربون لتخليصهم من قبضة الإرهاب في التقرير يتهم المحققون أيضا هيئة تحرير الشام أبرز الجماعات المسلحة في إدلب حاليا بإطلاق صواريخ على نحو عشوائي وقتل مدنيين كل هذه الأطراف حسب محققي الأمم المتحدة شنت هجمات قتلت مدنيين سوريين إما بسبب بعشوائيتها أو باستهداف ممنهج لمؤسسات مدنية كلها ربما ارتكبت جرائم حرب لكن أمل الضحايا في الإنصاف يبقى ضئيلا يغطي التقرير الفترة الممتدة من بداية العام حتى يوليو تموز هي سبعة أشهر فقط تبدو كعينة مما فعله من يحاربون في سوريا بأبنائها خلال تسع سنوات