اليمن.. انتهاكات حقوق الإنسان بعيون الخبراء الدوليين

10/09/2019
[هذا الفيديو مفرغ آليا] خلص فريق الخبراء الدوليين بشأن اليمن الذي شكله مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة إلى أن حكومات اليمن والإمارات والسعودية وجماعة الحوثي واللجان الشعبية التابعة لها قد استفادوا من غياب المساءلة حول انتهاكات القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان وحث الفريق الدول الأخرى على الامتناع عن توفير الأسلحة التي يمكن استخدامها في حرب اليمن خبراء البارزين بشأن اليمن قال إنه وجد أسبابا معقولة للاعتقاد بأن الأعمال العدائية التي ترتكب على أرض اليمن ما زالت تؤثر بشكل خطير على المدنيين وإن جزءا كبيرا منها قد يرقى إلى انتهاكات جسيمة للقانون الإنساني الدولي حدد فريق الخبراء الأفراد المسؤولين عن هذه الجرائم وأعلن تقديم قائمة سرية محدثة بأسمائهم إلى مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان فريق المجتمع الدولي لعدم غض الطرف عن هذه الانتهاكات لأن الوضع الإنساني لم يعد متحملا في اليمن فريق الخبراء بشأن اليمن كمال الجندوبي قال إنه وبعد مرور خمس سنوات على النزاع لا تزال الانتهاكات مستمرة وبلا هوادة ويجب إعطاء الأولوية للحفاظ على حياة 27 مليون شخص في حالة عوز خبراء دعا أيضا جميع الدول والمنظمات الدولية إلى دعم جهود المبعوث الأممي إلى اليمن للتوصل إلى حل سياسي مستدام يشمل المحاسبة كذلك وحث التقرير مجلس حقوق الإنسان على ضمان بقاء حالة حقوق الإنسان في اليمن على جدول أعمال المجلس إلى حين إنهاء حالة الحرب