كشميريو القسم الباكستاني يتظاهرون ضد قرار الهند بشأن كشمير

07/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا أرض كشمير على موعد مع نزاع يشتعل مرة أخرى مئات من الكشميريين الرافضين لقرار الهند ضم الجزء الذي تسيطر عليه من كشمير نادوا بالقتال لإجبار الهندي ليس فقط على التراجع عن قرارها بل على الانسحاب الكامل من كشمير لم تلتزم للهند يوما بقرارات الأمم المتحدة ولم تمنح الكشميريين أيا من حقوقهم ولم تنجح مفاوضات السلام بين الهند وباكستان في حل قضية كشمير ولم تتدخل أي دولة للتوسط والقرار الأخير بضم كشمير إلى الهند هو تأجيج لقضية ملتهبة أصلا كشميريون القسم الباكستاني من الإقليم في مجملهم واصلوا حياتهم اليومية كالمعتاد ذلك كان بينهم من يدركوا أبعاد قرار الهند إلغاء صفة المنطقة المتنازع عليها عن كشمير التاريخ يؤكد أنه كلما صعدت الهند من تدابيرها التعسفية في كشمير أضعفت موقفها أكثر فأكثر وأظن أن قرار ضم كشمير للأراضي الهندية سيتسبب بتقسيم الهند كويس أدعوا الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي لممارسة دورهما إزاء القرار الهندي بضم كشمير إلى الدولة الهندية والعجيب في الأمر أن الهند هي التي طرقت أبواب الأمم المتحدة قبل 70 عاما لحل قضية كشمير فعلى الأمم المتحدة التدخل الآن بعد مسيرة صاخبة وصل إلى مقر المكتب التنفيذي للأمم المتحدة متظاهرون يطالبون بتدخل دولي لإجبار الهند على التراجع عن قرار ضم كشمير إلى أراضيها جلسوا طويلا وهتفوا عاليا ولكن لا استجابة حتى الآن الأمم المتحدة أصدرت سبعة عشر قرارا لحل الخلاف حول كشمير مدى سبعين عاما هي عمر القضية لم يطبق أيا من تلك القرارات ولم تحل قضية كشمير ومع ذلك ما تزال الأمم المتحدة بمثابة القنبلة للمحتجين الكشميريين عبد الرحمن مطر الجزيرة كشمير