عودة النازحين لديارهم بريف إدلب بعد وقف إطلاق النار

04/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا مئات العائلات النازحة عادت إلى المدن والبلدات التي تشهد هدوءا نسبيا في ريف إدلب الجنوبي والتي تعتبر بطبيعتها بعيدة عن خطوط الاشتباك ونقاط التماس مع قوات النظام عادت هذه العائلات لترمم ما أفسدته الطائرات الروسية ويستعيد منازلها السكنية التي دمرت بشكل جزئي حيث يقول الأهالي هنا بأن العودة إلى منازلهم المدمرة والسكن فيها من جديد بعيدا عن طائرات النظام هي أفضل من عيشهم في مناطق نزوحهم حيث كانوا يعيشون في العراء وتحت أشجار الزيتون ويعيشون أوضاعا إنسانية صعبة البلدات بحاجة إلى تأهيل كبنية تحتية إضافة إلى إعادة تأهيل النقاط الطبية التي دمرتها الطائرات الروسية والسورية خلال الحملة العسكرية معظم العائلات التي عادت الآن تعمل كما ذكرنا على تأهيل منازلها السكنية في المقابل هناك بلدات مدن كانت تأوي مئات الآلاف من العائلات لم تشهد عودة أي نازحين من أهلها كبلدة كبلدة الهدية تضاف إلى مدينة خان شيخون التي تعاني من دمار كبير في البنى التحتية وأيضا أحيائها السكنية لأنها تشهد مازالت تشهد قصفا مدفعيا من قبل قوات النظام مع دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ أنا ما أبو حسام الجزيرة الجنوب