هل ينهي البريكست عرش المحافظين ببريطانيا؟

30/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا هل ينهي البريكزت عرش المحافظين في بريطانيا سؤال عاد إلى الأذهان عقب استقالة رود ديفيدسن زعيمة حزب المحافظين في اسكتلندا المؤيدة لبقاء بريطانيا في الإتحاد الأوروبي وذلك بعد يوم فقط من قرار رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تعليق عمل البرلمان لنحو خمسة أسابيع تعلمون جميعا أنني لم أسعى أبدا إلى إخفاء الصراع الذي عشته بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وعلى الرغم من ذلك فقد حاولت رسم مسار لحزبنا الذي يعترف ويحترمون تشيت الاستفتاء استقالة دايفيدسون تعتبر صفعة أخرى يتلقاها بوريس جونسون الذي اعتبر تعليق البرلمان فرصة لتنفيذ أجندة داخلية وصفها بالطموحة والجريئة فيما اعتبره أعضاء من المحافظين والأحزاب المعارضة دربا لسيادة البرلمان وانتهاكا صارخا للدستور يحدث هذا بينما أبدى نواب من حزب المحافظين استعدادهم للتمرد على حكومة جونسون والتعاون مع المعارضة لسحب الثقة منها إذا حدث ذلك فإننا سنرى وهذا يعتمد على ما إذا كان الأفراد يريدون تغيير الحكومة أم لا وإذا أرادت المعارضة تصويتا بهذا الشأن الأسبوع المقبل إن البرلمان سيحدد وقتها لذلك هذا عرف وعلينا الالتزام به يصر بوريس جونسون على أن بريطانيا ستخرج من الاتحاد الأوروبي في الحادي والثلاثين من أكتوبر المقبل باتفاق أو بدون أي اتفاق بدعوى إنهاء هذا المأزق السياسي الذي تعيشه بريطانيا منذ استفتاء البريكزيت عام 2016 وفي الانتظار يواصل المعارضون للبريكزت على الصعيد الشعبي والسياسي محاولاتهم لضمان عدم خروج بريطانيا من دون اتفاق أو حتى إلغاء مشروع البريكزت كليا مينا حربلو الجزيرة لندن