الحكومة اللبنانية تتداعي لبحث الاعتداءات الإسرائيلية

27/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا فرضت الهجمات الإسرائيلية الأخيرة على لبنان نفسها على طاولة اجتماع الحكومة اللبنانية التي دانت ما حصل معتبرة إياه خرقا للقرار الدولي 1701 وتهديدا لاستقرار لبنان العدوان هو مرفوض ومدان اتصالات كثيفة تجري لوقف هذه الاعتداءات وردع العدو الإسرائيلي عن الاستمرار باعتداءاته على لبنان طبعا ستتقدم الحكومة اللبنانية بشكوى إلى مجلس الأمن رئيس الحكومة سعد الحريري حذر في اتصال مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من أن ما قامت به إسرائيل يهدد بتصعيد خطيرا للأوضاع مشيرا إلى أن لبنان يعول على الدور الروسي في تفادي مزيد من التصعيد وإزاء التطورات الأخيرة عقد المجلس الأعلى للدفاع اجتماعا طارئا للبحث في الخطوات الممكنة ومجمل الأوضاع الأمنية وأكد المجلس الأعلى للدفاع على حق اللبنانيين في الدفاع عن النفس بكل الوسائل ضد أي اعتداء محفوظ في ميثاق الأمم المتحدة لمنع تكرار مثل هذا الاعتداء على لبنان وشعبه وأراضيه ستبقى الوحدة الوطنية أمضى سلاح في وجه العدوان وبينما قالت قوات اليونيفل أن الوضع عند الحدود اللبنانية الإسرائيلية هادئون وإنها تعمل مع الأطراف لضمان عدم حصول أي حوادث يترقب اللبنانيون ما ستسفر عنه الأيام القادمة خاصة بعد تهديد حزب الله بالرد على الهجمات الإسرائيلية على الضاحية الجنوبية لبيروت والغارات على عقربة في سوريا والتي أدت إلى مقتل عنصرين من الحزب الأمور تتجه إلى تنفيذ حزب الله عملية انتقامية وعملية رد ومنع طائرات مثيرة من التحليق داخل الأجواء اللبنانية لكنها لن تتطور إلى حرب شاملة الأوساط السياسية والشعبية الأحداث ضمن مسارين مسار الاتصالات الدبلوماسية التي يجريها لبنان بهدف خفض حدة التوتر العسكري الميداني الذي يؤشر إلى تصعيد محتمل في الأيام المقبلة جوني طانيوس الجزيرة بيروت