عـاجـل: القناة 12 الإسرائيلية: حزب أزرق أبيض حصل على 34 مقعدا مقابل 33 لليكود بحسب الاستطلاعات لدى خروج الناخبين

بعد انتصارات شبوة.. بيان سعودي إماراتي مشترك بشأن الجنوب

26/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا ليس في أفضل أحواله محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي والرجل القوي في الإمارات يستقبل رئيس الوزراء الهندي في الوقت الخطأ كما يقول منتقدوه والقاتل بحسب معارضيه ويقلده أرفع وسام في بلاده بعيد إعلان عزمه إلغاء الحكم الذاتي لإقليم كشمير القاتل أيضا يعلن تغيير إستراتيجيته في اليمن بينما حليفه السعودي يتخبط هناك بل وتقصف عاصمته من جماعة الحوثيين هل ثمة خلاف في طريقة التعامل مع الشرعية اليمنية لم يعد بالإمكان التستر عليه هذا ما يتجنب السعوديون الإجابة عنه علنا بينما يسعى ولي عهد أبو ظبي إلى بعث رسائل تنفي وإن كانت أفعال أدواته في اليمن تؤكد السعودية ويلتقي عاهلها وأخيرا يصدر البلدان بيانا يؤكد استمرار التحالف بينهما في الملف اليمني ويرفض ما سماه الاتهامات وحملات التشويه التي تستهدف الإمارات على خلفية المواجهات في محافظات اليمن الجنوبية بين قوات الشرعية والقوات الموالية لأبو ظبي يقصد بالتشويه مواقف الحكومة اليمنية الشرعية التي حملت الإمارات مسؤولية ما يحدث في الجنوب اليمني واتهمتها بتفجير أوضاعه البيان كل هذا ومضى يشكل لجانا مشتركة للتعامل مع تبعات ما وصف بأحداث عدن وليس انقلابها الذي قام به المجلس الانتقالي الجنوبي وهو تابع لأبو ظبي التي تموله وتزوده بالسلاح والعتاد فإذا أراضته أن ينقلب انقلب وإذا طلبت منه التراجع انسحب البيان يظل إنشاء ملطفا في مواجهة وضع يتعقد ويزداد سوءا البيان ويدعو إلى وقف إطلاق النار في شبوة وأبين وعدن إلى لجنة شكلت لفض الاشتباك بين قوات الشرعية وتلك التي انقلبت عليها بدعم لا تخفيه من قبل أبو ظبي وذاك ما فهم منه تكريسا لما أصبح أمرا واقعا وخاصة في عدن العاصمة المؤقتة للشرعية التي أحكم المجلس الانتقالي الجنوبي قبضته عليها على أن يكتفي الرئيس اليمني من الرياض بمعسول الكلام رسميا معك ولكننا ندعوك لحوار نرعاه مع من انقض عليك وراغب بخلع كون انقلب عليك في عدن ثم أكمل صنيعه في أبين وأراض الانتقال إلى شبوة ومن بعدها حضرموت وسواها حتى يسقط الجنوب كله في قبضته فلم لا تقبل رسميا يرفض الرئيس اليمني الحوار قبل انسحاب الموالين لأبو ظبي إلى مواقعهم قبل الانقلاب وثمة من يلمح إلى أن وقائع الأيام القليلة الماضية تؤكد أن حربا بالوكالة جرت بين من يفترض أن يكون حليفين دون أن تصل بهما هذه الحرب إلا القطيعة المعلنة فهنا في بلحاف الغنية بالغاز في محافظة شبوة ثمة من تعمد إهانة الإمارات بعد أن أهين قواتها تنسحبون ميناء بلحاف فجرا بعد أن سلم حلفاؤها ممن يعرفون بالنخبة الشبوانية بلحاف إلى القوات الحكومية حدث هذا بعد أن مني حلفاء أبو ظبي بهزائم مدوية بل مهينة ثمة من يعتقد أنها تمت بتنسيق سعودي وبما يشبه الضربات المؤلمة من تحت الطاولة من دون أن يعني هذا أن الحليفين أوشكا على فراق قريب تعيد حساباتها في اليمن أو هذا ما تقوله وبينما تلتهب جبهة الجنوب السعودي فإذا هو يقصف بشكل شبه يومي إذ يحدثوا هذا ويتواصل يترك ولي العهد السعودي وحده فيما بات يوصف بالمستنقع اليمني