الجيش الإسرائيلي: استهدفنا فيلق القدس الإيراني.. وحزب الله يتوعد

25/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا بضربات جوية وطائرات مسيرة في سوريا ولبنان والعراق تعيد إسرائيل تسخين الأجواء في المنطقة بل وأبعد منها إلى إيران حيث تقول إسرائيل إن ما استهدفته في سوريا هو عناصر وأسلحة لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الذي كان يهم بتنفيذ عمليات هجومية ضدها من خلال طائرات مسيرة متفجرة الرواية السورية وعبر الوكالة الرسمية قالت إن الدفاعات الجوية تصدت للهجوم الإسرائيلي أما في لبنان فإن آثار سقوط الطائرتين المسيرتين تبدو أكبر مما تركته على الأرض يشير الأمين العام لحزب الله بأن ما حدث في الضاحية الجنوبية لن يمر مرور الكرام وأن ردهم سيحقق إنهاء مرحلة قبل بدئها تريد إسرائيل تأسيس مسار لها وفرض معطياتها في المنطقة ومع أن تصريحات المسؤولين الإسرائيليين أسهبت في شرح أهمية ما تفعله ضرباتهم فيما قالوا إنه حماية أمن إسرائيل وحد من قدرات إيران ووجودها العسكري قرب حدودها لكن الأهم هو الإعلان عن مرحلة جديدة عنوانها الأبرز بأن لا حصانة لإيران في أي مكان بحسب قول وزير الخارجية يسرائيل كاتس لا بل إن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ذهب أبعد من ذلك من يأتي لقتلك أقتله أولا بجهود معقدة بذلتها المؤسسة الأمنية اكتشفنا أن فيلق القدس الإيراني أرسل وحدة خاصة إلى سوريا من أجل قتل إسرائيليين في الجولان من خلال طائرات مسيرة مفخخة إذن فالتطورات الأخيرة تثار معها أسئلة خصوصا عن حقيقة ودوافع التصعيد الإسرائيلي إن كان لأسباب داخلية تتعلق بمكاسب تجنى مع الانتخابات القادمة أم استغلالا لوقت ينشغل العالم فيه وإيران معه بقضايا كبرى فرأت إسرائيل أنه الوقت الأنسب الذي يسهل فيه أكل الكتف