قوات النظام السوري تبسط سيطرتها على خان شيخون

23/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا مدينة خان شيخون تحت سيطرة قوات النظام السوري بعد أيام من الغموض بشأن مصيرها وامتناع جميع الأطراف عن التعقيب قوات النظام تسيطر على المدينة وتبدأ في تمشيط ما قالت إنه مخلفات ممن وصفتهم بالإرهابيين وأنها تعمل على تفكيك الألغام والمفخخات السيطرة على خان شيخون تعني أيضا سيطرت قوات النظام على ريف حماة الشمالي ومحاصرة نقطة المراقبة التركية المعروفة بالنقطة التاسعة بمدينة مورك ما دفع تركيا وعلى لسان وزير خارجيتها مولود تشاوش أوغلو إلى تحذير النظام من اللعب بالنار وجود نقطة المراقبة التركية بريف حماة وعدم انسحابها يفتح المجال واسعا للحديث عن خلاف بين الحليفين الروسي والتركي الداعمين لطرفين متحاربين فروسيا قدمت الدعم الجوي والبري المفتوح لقوات النظام سمحت لإيران وحزب الله بالمشاركة في المعركة التي مكنت النظام من السيطرة على خان شيخون وريف حماة الشمالي أما تركيا فتخوض مباحثات ماراثونية للحيلولة دون انتشار قوات النظام بهما والإبقاء على المنطقة منزوعة السلاح وفق ما جاء في اتفاق سوتشي الذي نص على انسحاب المعارضة بعمق عشرين كيلومترا وتسيير دوريات تركيا وروسيا الأمر الذي يؤمن فتح الطرق الدولية الرابطة بين حلب ودمشق وحلب واللاذقية وفي خضم النزاعات والأجندات المتباينة يبقى المدنيون المتضرر الأكبر فخلال الأيام الأخيرة ومع توسع رقعة المودن مستهدفا من قبل الطائرات السورية الروسية قفزت أعداد النازحين يتجاوز مليون نازح منذ توقيع اتفاق سوتشي نحو 800 ألف منهم منذ بدء الحملة العسكرية الأخيرة على حماة وإدلب