إجراءات أمنية بتشاد بثلاثة أقاليم تشهد اضطرابات أمنية

23/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا لم يلحق أذى بعبد الرحيم في النزاع الذي جرى بين القبائل هنا في إقليم واداي وأدى إلى مقتل عشرات الأشخاص لكنه كما يقول تأثر بالإجراءات الحكومية وحالة الطوارئ التي فرضت في ثلاثة أقاليم وحضرت التجول بعد العاشرة ليلا ويتولى الجنود من الجيش وقوات الدرك الوطني تطبيق قانون الطوارئ وفي هذا الإطار وصل مئات الجنود إلى عاصمة الإقليم ضمن خطة حكومية تتضمن نشر خمسة آلاف جندي إضافي في الأقاليم التي فرض فيها قانون الطوارئ وهي أقاليم مجاورة للحدود مع ليبيا والسودان الحكومة تحقيق السلم الأهلي هنا في إقليم واداي بتأكيد عزمها على معاقبة كل المتورطين في النزاع الذي أزهقت فيه أرواح أكثر من 100 شخص خلال أسبوعين نحو ستين شخصا تم اعتقالهم حتى الآن توعد الحكومة من يخالف قانون الطوارئ بعقوبات جسيمة في المجمل أوقفنا 62 شخصا اثنان منهم قاصرون وثمانية مصابون واثنان طاعنان في السن من إيجار هذه العربة يحصد زكريا ما يلبي به حاجة أسرته بدء العمل في ألفين وخمسة عشر إثر عودته إلى مدينة أبشي فارا من الحرب في ليبيا لا يرى زكريا أي غضاضة في الإجراءات الحكومية التي تحد من الحريات يقول زكريا إنه يأمل أن تمنع حالة الطوارئ انزلاق الأوضاع في بلاده إلى ما آلت إليه الأوضاع في بعض الدول المجاورة لها فضل عبد الرزاق الجزيرة أبشي شرقي تشاد