صور توثق نهب منازل مسؤولين حكوميين بعدن

20/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا هدم ونهب لمنازل مسؤولين حكوميين من قبل مسلحي المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا بعد سيطرتهم على مدينة عدن جنوبي اليمن تظهر صور حصلت عليها الجزيرة توثيق كاميرات المراقبة في العاشر من أغسطس الجاري أي بعد سيطرة مسلحي الانتقالي على عدن تسلل مسلحين إلى أحد المنازل وخروجهم محملين بالآثاث المنهوب وإضافة إلى هدم ونهب منازل المسؤولين في الحكومة المعترف بها دوليا نهب المسلحون أيضا كميات كبيرة من الأسلحة والمعدات من معسكرات قوات الحماية الرئاسية بعد سيطرتهم عليها عمليات نفى هاني بن بريك نائب رئيس ما يعرف بالمجلس الانتقالي حدوثها وتحدى في تغريدة على تويتر من يأتي بأدلة عليها متعهدا بمعاقبة من يثبت تورطه في النهب وذهب بن بريك أبعد من ذلك في تغريدة أخرى وأقسم أن تكون العقوبة علنية عمليات نهب هذه تأتي بعد سيطرة قوات المجلس على عدن وبعض المناطق من محافظة أبين في مسعى منه للسيطرة على جميع المحافظات الجنوبية ضمن حدود ما قبل إعلان الوحدة اليمنية وهو ما يثير مخاوف السكان في تلك المناطق من أن تصلهم عمليات الهدم والنهب فتزيد من مأساتهم التي خلفتها الحرب المندلعة منذ أكثر من أربع سنوات يقول التحالف السعودي الإماراتي إنه تدخل فيها من أجل دعم الشرعية والحفاظ على وحدة اليمن وتوفير الأمن لمواطنيه اليمنيين يقولون إن انقلاب المجلس المدعوم إماراتيا على الشرعية وإعلان عزمه الانفصال لا ينسجمان مع دعم الشرعية ولا الوحدة اليمنية وإن هدم منازل المواطنين لا ينسجم مع توفير الأمن لهم