الجزيرة تلتقي الحاج رفيق محبط تنفيذ مجزرة بمسجد بلجيكي

19/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا محمد رفيق وهو المتقاعد من القوات المسلحة الباكستانية إعجاب الكثيرين في العالم بعد أن أوقف مجزرة كادت أن تقع على يدي منفذ هجوم مسجد مدينة بارم النرويجية المهاجم كان محملا بمعدات حربية لا تكون إلا بحوزة جنود في مهمات حربية دخل المهاجم من البوابة الخاصة بالطوارئ ليباغت رواد المسجد فتصدى له الحاج رفيق دخل المهاجم المسجد وأطلق النار وعلى الفور أمسكت به وطرحته أرضى وأخذ يضربني بشكل متواصل وكنت وحيدا لأن الشخص الثاني الذي كان معي هرب يخرج فيليب مانغو هاوس للإعلام في محكمة أوسلو بعد إلقاء الحاج رفيق القبض عليه متلبسا وسط انتقادات واسعة بشأن التقصير في محاربة اليمين المتطرف بالنرويج جميع العمليات الإرهابية العنيفة في النرويج تمت على أيدي يمينيين متطرفين بدوافع عنصرية وبدعوى الرهاب الإسلامي يجب أن تؤخذ المسألة بجدية وأن توضع خطة عمل لمواجهتها بث روح الكراهية والعداء للإسلام والمسلمين ومناهضة المهاجرين أسلحة يستخدمها أقصى اليمين في النرويج وأوروبا للترويج لأفكاره ومعتقلاتهم الأمر الذي ترفضه قيادات المجتمع المدني نحن على تواصل مع السلطات النرويجية لتجهيز وإعداد وتبني برنامج لمحاربة الكراهية والعنصرية وبالذات الكراهية ضد الموجهة ضد المسلمين لأن هذه الظاهرة مع الأسف ظاهرة متنامية ولا بد من التحرك بشكل سريع الآن ويبدو أن الأحزاب قد بدأت تفهم هذا الموضوع وبدأت تتبنى الفكرة إذن هو إجماع رسمي وشعبي النرويجي على وضع خطة لمحاربة انتشار كراهية الإسلام والمسلمين في بلد أفلت أقصى يمينه من رادارات المراقبة الأمنية لكنه لم يفلت من ذاك السبعيني الذي دافع عن ارتكاب جريمة ضد مسلمين يصلون في مسجدهم