بعد إطلاقها الناقلة الإيرانية.. كيف سترد طهران تجاه لندن؟

15/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا هكذا وبحراسة زوارق حرس الحدود نفسها التي كانت تحتجزها غادرت بريس واحد سواحل جبل طارق بعد أكثر من ثلاثين يوما رهن الاحتجاز بسبب اتهام سلطات جبل طارق لها بالضلوع في خرق العقوبات الأوروبية على سوريا ذلك بعد ساعات من تضارب الأنباء على خلفية قرار المحكمة رفع الحظر عن السفينة حيث قيل إن السلطات جبل طارق أوقفت تنفيذ قرار المحكمة امتثالا لطلب من وزارة العدل الأميركية بالتحفظ على ناقلة النفط الإيراني إن واشنطن سرعان ما تلقت من وجهة نظر السفير الإيراني في لندن هزيمة نكراء بذلت أميركا محاولات مستميتة لمنع الإفراج عن الناقلة في اللحظات الأخيرة إنها منيت بهزيمة نكراء نفسه وصفاه وزير الخارجية الإيراني بأنه قرصنة أمريكية الولايات المتحدة حاولت انتهاك النظام القانوني لسرقة ممتلكاتنا في المياه الدولية محاولة القرصنة هذه تشير إلى احتقار إدارة ترامب للقانون الإفراج عن السفينة التي لم يعلن عن وجهتها اعتبرته طهران نصرا لكنه لم يلق صدى أو رد فعل من واشنطن وليس معروفا ما الأساس القانوني للمحاولة الأمريكية لدى سلطات جبل طارق لكنها جاءت في ظل سياق أوسع هو مساعي واشنطن لحشد قوات دولية في مياه الخليج لتأمين الملاحة في مضيق هرمز مضيق إلى مضيق يبدو كأن واشنطن حاولت إثبات أن لها اليد الطولى وإلى أن تصل الناقلة بريس واحد إلى وجهتها تبقى الأنظار مسلطة على الخطوة الإيرانية المقبلة بعدما يمكن اعتباره مبادرة بريطانية بالإفراج عن جريس واحد ستقدم طهران وعلى إخلاء سبيل السفينة ستنام بيرو التي احتجزتها في مياه الخليج مخالفتها شروط الإبحار كان المسار القضائي هو ما أعاد غريس واحد إلى المياه الدولية فهل ستعتمد طهران المسار نفسه إذا ارتأت أن ترد التحية البريطانية بأحسن منها أو على الأقل بمثلها ورغم نفي لندن وجود علاقة بين هذه وتلك بقولها أن لا علاقة بين الإفراج عن جريس واحد وتصرفات إيران غير المسؤولة في مضيق هرمز على حد قول متحدث باسم الخارجية البريطانية فإنها ألمحت من جانب آخر إلى وجود شروط واتفاقات لم تعلن حيث طالبت لندن طهران بالالتزام بما قدمته من ضمانات بشأن ناقلة نفطها غريس واحد فهل هناك التزامات أخرى تعهدت بها طهران أيا كانت الإجابة فإن إغلاق ملف الاحتجاز المتبادل للناقلات بين طهران ولندن سيأخذ الأمور إلى تساؤلات جديدة بشأن مدى تأثيره إيجابا بإحداث انفراجة في الملف الرئيسي الصراع بشأن الاتفاق النووي وما خلفه من أزمات أخرى وتصعيد في مياه الخليج وما يهدد به من إمكانية اندلاع صراع عسكري منه الجميع