عـاجـل: الرئاسة التركية: هجمات النظام السوري في إدلب تخل باتفاق أستانا وأردوغان يبحث التطورات مع بوتين هاتفيا

انفجار مخزن للعتاد ببغداد.. سوء تخزين أم قصف مجهول؟

14/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا وسط صمت رسمي اختلفت الروايات في تفسير سبب انفجار مخزن للعتاد في معسكر الصقر جنوبي بغداد وبين حديث عن تماس كهربائي وآخر عن سوء في التخزين قال شهود عيان إنه تعرض لقصف من طائرة مجهولة طيارة فاتت واللي انفجار صاروخ مرور الطيارة لحظات بالمنطقة شافوا الطيارة وصورها نجده يصورون انطلاق الصاروخ من الطيارة فنسمع عيتاني يعني صاروخ وانطلاق إحنا قلنا كتجربة يعني دائما يسوون القاعدة كتجربة يعني للأسلحة وهذه حتى لا تصطدم ثانيتين انطلقت ثانيا ما نعرف رئيس الحكومة عادل عبد المهدي برفقة قادة في الحشد الشعبي في مكان الحادث يرجح أن يكون السلاح المخزن تابعا بفصائل مسلحة في الحشد سياسيون ذهبوا أبعد من ذلك وقالوا إن طبيعة السلاح المخزن تشير إلى أنه تابع لدولة جارة في إشارة إلى إيران أنا اعتقد أن هنالك إهمال وتقصير في موضوع الخزن لأن ذلك يحتاج إلى شروط محكمة ومتخصصين ومحترفين ويجب أن تكون المخازن في مسافة أمان عن أقرب منطقة سكانية تقدر بأربعين كيلو متر أكثر من عشرة حوادث مشابهة في مدن عراقية مختلفة خلال السنوات الثلاث الماضية وآخر ثلاثة انفجارات وقعت خلال أقل من شهر غالبيتها كانت نتيجة التحقيق الرسمي فيها تتحدث عن سوء في التخزين أو ارتفاع في درجات الحرارة ومن هنا طالبت كتل نيابية بإبعاد المعسكرات عن المدن وحصر السلاح بيد الدولة وهذا ما فسره مراقبون بدعوة للالتزام بأوامر رئيس الحكومة بدمج عناصر الحشد الشعبي ضمن القوات الحكومية الرسمية بوجه من يرفض الامتثال لها