عـاجـل: مصادر للجزيرة: الاتفاق بين طالبان وواشنطن سيتضمن تشكيل حكومة مؤقتة في كابل تشارك فيها طالبان بشغل وزارات سيادية

بولتون يتوقع عقد شراكة غير مسبوقة مع بريطانيا

13/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا شراكة غير مسبوق واتفاقية تجارة حرة طموحا هي الوعود التي جاء يحملها مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون للحكومة البريطانية الجديدة برئاسة بوريس جونسون الخروج من الاتحاد الأوروبي هو أهم القضايا في مباحثات بولتون لكن مسائل الأمن والسياسة الخارجية حاضرة أيضا وعلى رأسها إيران والخشية لدى كثيرين أن تكون هذه بتلك عليك أن تكون حذرا بعض الشيء حين يأتيك شخص جون بولتون حامل للهدايا لأن هذه الإدارة الأمريكية معنية بالصفقات كما تعرفون وهم سيريدون شيئا في المقابل هم لم يقولوا لكم إنهم يحبونكم يريدون جعل الأمور أسهل هكذا حكومة جونسون أعطت الإدارة الأميركية بالفعل ما كانت امتنعت عن سابقتها كالبدء بالمفاوضات التجارية بين البلدين وإعلان لندن مشاركتها في القوة البحرية في الخليج بقيادة واشنطن وفي حضور بولتون لم تلق الأنباء الواردة من إيران عن قرب الإفراج عن نقلتها المحتجزة في جبل طارق أصداء كبيرة في لندن رفضت الخارجية البريطانية التعليق وقالت إن الأمر شأن السلطات المحلية في تلك الجزيرة الخاضعة للسيادة البريطانية أعتقد أن الأخبار التي وردت من جبل طارق تتضمن شيئا من الالتباس فالبارحة كانت هناك أنباء أن الناقلة سيفرج عنها واليوم نفت سلطات جبل طارق هذه الأنباء تماما يبدو أن ما دفع إلى مثل هذه التكهنات أنا جهاز الاستجابة للناقلة إدريس واحد قد تم تشغيله الأمر الذي جعل البعض يعتقد أن الناقلة تتأهب للمغادرة زعيم المعارضة جيرمي كوربن ننتقد هذا التقارب الأميركي البريطاني وقال إن بريطانيا في ظل حكومة المحافظين بزعامة جونسون أضحت في جيب إدارة ترامب مما يهدد نظام الرعاية الصحية والأمن والسلامة في البلاد الدعم الأميركي الكبير الذي حمله بولتون لحكومة جونسون في مسعاها للخروج من الاتحاد الأوروبي ولو دون اتفاق يخشى أن يكون مقابله تماهيا بريطانيا تاما مع إدارة ترامب في قضايا السياسة الخارجية خاصة بشأن الاتفاق النووي الإيراني الذي بقي الحفاظ عليه محل إجماع بين البريطانيين وشركائهم الأوروبيين مدهون الجزيرة لندن