التواصل دون عوائق.. مركز لمساعدة ذوي الإعاقة بتركيا

12/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا ما الذي يفعله شخص من الصم والبكم حين يحتاج سيارة إسعاف أو أخذ موعد من الطبيب الإجابة التخرج من هذا المكان هنا في أنقرة حيث أنشأت وزارة الصحة التركية مركزا سمته التواصل دون عوائق يعمل أبناء لوالدين من الصم والبكم كحلقة وصل فيتلقون مكالمات مصورة عبر تطبيق الالكتروني ويترجمون المطلوب لغرف الطوارئ والعيادات أناضل لرأس نختار الموظفين من أبناء الصم والبكم لأن لغة الإشارة هي لغتهم الأم ولأنهم كبير في بيئة تجعلهم يفهمون احتياجات هذه الفئة وهذا يسهل التواصل وتقديما مساعدة بأسرع وقت قلق دائم كانت تعيشه أذكر طيلة فترة وجودها خارج المنزل وبعيدا عن أمها وأبيها وعمها وجميعهم من الصم والبكم في التخاطب مع غيرها في حالات الطوارئ كان صعبا تقول إنها تقدمت للعمل في المركز لنقل تجربتها ولتلبية احتياجات الباحثين عن طريقة للتواصل كنا نضطر إلى إيقاظ أبنائنا والطلب من أفراد العائلة مرافقتنا إلى المستشفيات إنه عمل شاق على الجميع لكن هذه الخدمة سهلت حياتنا وجعلت من نعتمد على أنفسنا أقل من ثلاث سنوات من افتتاح المركز أصبحت بعض مستشفيات تركيا تعقد دورات لغة إشارة لكوادرها الطبية فتعلم المصطلحات الرئيسة يساعد أيضا على سرعة التجاوب لقيت هذه الدورات إقبالا شديدا فالأطباء وفرق التمريض يعرفون أن لمرضى الصم والبكم احتياجات طبية خاصة يقترب عدد الصم والبكم في عموم تركيا من مليون يضاف إليهم مليون شخص يعانون من مشكلات جزئية في النطق والسمع وهذا ما يزيد من أهمية مد جسر التواصل التواصل مع الآخرين هو العقبة الأكبر التي تواجه الصم والبكم وإزاحتها تتطلب مشاركة مجتمعية لتلبية احتياجات طبية وحتى يومية لأشخاص من ذوي الإعاقة يشتكون من عجزهم عن مد جسور التفاهم مع غيره فرح الزمان شوفي الجزيرة