قوات الاحتلال تعتدي على المصلين بالأقصى أثناء صلاة العيد

11/08/2019
هذا الفيديو مفرغ آليا على وقع رصاص وقنابل الغاز أدى الفلسطينيون في ساحات المسجد الأقصى المبارك صلاة عيد الأضحى شرارة التوتر أطلقتها دعوات اليمين المتطرف لاقتحام المسجد في ذكرى ما يعرف ب خراب الهيكل عند اليهود وفي سابقة هي الأولى من نوعها خلال احتفال الفلسطينيين في القدس بالأعياد ورضوخا لضغوط اليمين المتطرف في إسرائيل فتحت سلطات الاحتلال بوابات المسجد الأقصى أمام مجموعات من المستوطنين لاقتحامه هذا الاقتحام استبقته قوات الاحتلال بهجوم على المصلين في الأقصى ولم تسلم منه الشخصيات السياسية والمرجعيات الدينية الفلسطينية حشود الفلسطينيين من أرجاء القدس كافة زحفت إلى المسجد الأقصى منذ صباح أول أيام عيد الأضحى لأداء الصلاة داخل أولى القبلتين وللذود عنها وأغلقت باقي مساجد المدينة استجابة لنداءات هيئات وجمعيات إسلامية كان مهم المال إن كان في ليوم اقتحامات لليهود بسبب الهيكل فعشان هيك إحنا تواجدنا بشكل كبير في المسجد الأقصى هذه رسالة الأمة وهذا الحضور الذي جاء للمسجد الأقصى يؤكد على أن أحد لا يوجد له عبر التراب دق المسجد الأقصى نتنياهو كان أعلن عن قرار بمنع المستوطنين من دخول الأقصى وهو ما أثار غضب اليمين بينهم هذا المستوطن الذي ردد عبارة الموت للفلسطينيين عمان أيوه قرار سرعان ما تنصل منه مكتب نتنياهو حيث فتحت أبواب الأقصى أمام مئات المستوطنين للدخول إلى ساحات المسجد في استفزاز لجميع الفلسطينيين سابقة يسجلها الاحتلال بالسماح باقتحام الأقصى من قبل المستوطنين خلال الأعياد عند المسلمين ما يعد مؤشرا على أن إسرائيل لا تقيم وزنا للتحذيرات العربية والإسلامية وأنها لا ترضخ إلا لطرف وحيد هو اليمين المتطرف لديها شيرين أبو عاقلة الجزيرة القدس المحتلة