نجاح المؤتمر الأفغاني للسلام برعاية قطرية

09/07/2019
نجاح يدفع باتجاه تسوية شاملة على طريق السلام في أفغانستان الشخصيات الأفغانية الممثلة لشتى ألوان الطيف السياسي الأفغاني اتفقت على إعداد خارطة طريق للسلام في أفغانستان لم يخف البلدان الراعيان للمؤتمر سعادتهما بهذه الخطوة مطلق القحطاني مبعوث وزير الخارجية القطري اعتبر التوصل إلى اتفاق سلام خطوة أولى لإيجاد تفاهم بين الأطراف المتصارعة فيما اعتبر السفير الألماني بباكستان وأفغانستان ماركوس بوتسو هذا النجاح أولى خطوات لإنهاء العنف في أفغانستان من أبرز ما تضمنه البيان الختامي للمؤتمر الأفغاني للسلام التأكيد على أن تحقيق سلام مستدام في أفغانستان لن يتم إلا عبر مفاوضات أفغانية شاملة واعتباره أفغانستان دولة إسلامية موحدة وموطنا لكل الأعراق المختلفة كما شدد البيان الختامي على أهمية تجنيب أفغانستان الدخول في حروب أخرى كما تضمن البيان تدابير خاصة من بينها إطلاق سراح السجناء من المسنين والمعوقين والمرضى وضمان أمن المنشآت العامة كالمدارس وعدم استهدافها تنص خارطة طريق السلام في أفغانستان على تأسيس النظام الإسلامي للدولة وبدء عملية السلام بالتزامن مع إنجاز كافة بنودها كما دعا البيان الختامي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية إلى دعم مخرجات مؤتمري السلام اللذين عقد في موسكو والدوحة تزامن انعقاد المؤتمر الأفغاني للسلام مع احتضان الدوحة الجولة السابعة من المفاوضات بين طالبان والوفد الأميركي المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة طالبان لم يخف ارتياحه لهذا البيان وأمله في إتمام تفاصيل اتفاقية السلام مع واشنطن الولايات المتحدة دعمت المحادثات التي عقدناها لقد اتفقنا معهم على اتفاقية سلام ولكن هناك نقاط متبقية ونأمل في إنهائها في هذه المحادثات أو المحادثات القادمة من بين القضايا العالقة بين طالبان وواشنطن موضوع سحب القوات الأميركية والأجنبية في أفغانستان واشنطن لا تمانع في سحب قواتها فيما تصر حركة طالبان على تحديد أجندة واضحة لخروجها قبل التحاور مباشرة مع الحكومة الأفغانية