عـاجـل: الخارجية اليمنية: نرفض استمرار تقديم الدعم الإماراتي لقوات المجلس الانتقالي ونجدد المطالبة بإيقافه فورا

1500 طلب ترشيح.. تونس تستعد للاستحقاقات الانتخابية القادمة

30/07/2019
بعد أن شيعت تونس رئيسها بما يليق بمسارها الديمقراطي الواعد استعادت الحياة السياسية في البلاد نسقها الطبيعي على قدم وساق تجري الاستعدادات للاستحقاقات الانتخابية القادمة وقد أغلقت هيئة الانتخابات باب قبول الترشحات للانتخابات البرلمانية التي يبدو أن التنافس فيها سيكون على أشده فلأول مرة تدفع الأحزاب الكبرى قياديي الصف الأول لرئاسة قوائمها على غرار حركة النهضة التي يترأس زعيمها راشد الغنوشي إحدى قائماتها بالعاصمة أهمية البرلمان نظامنا كما تعلمون نظام برلماني ولذلك إذا زعماء الأحزاب بأنفسهم معناها مش عارفين قيمة للبرلمان الظرف الاستثنائي الذي تعيشه تونس بعد وفاة الرئيس الباجي قائد السبسي دفع هيئة الانتخابات إلى تقديم موعد الاستحقاقات الرئاسية على التشريعية لكن ذلك وضعها أمام إشكال يتعلق بتداخل تواريخ موعدين انتخابيين واليوم لا حل بحسب الهيئة سوى إدخال تنقيحات على القانون الانتخابي لاختصار بعض آجال السباق الرئاسي موقف تبنته أيضا أطراف سياسية عديدة هناك خلاف حقيقي واضح بين الأجيال الدستورية وما بين نظام الانتخاب حله حتى يحلوا بالعودة للبرلمان طبعا وفي نفس الوقت لأنه هذا يخلينا نتجاوزه معضلة قانونية وسياسية ستكون انتخابات هذا العام استثنائية في تونس فلأول مرة تسبق الانتخابات الرئاسية التشريعية ولأول مرة لن تتمكن الأحزاب السياسية من تحديد موقفها من ساكني قصر قرطاج الجديد على ضوء نتائج الانتخابات البرلمانية المرتقبة تقديم موعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية عقب وفاة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي قد يربط ترتيبات بعض الأحزاب السياسي التي ستسعى بدورها لتعديل استراتيجياتها الانتخابية على ضوء هذه ميساء الفطناسي الجزيرة