فن القزازية تراث يحاول الأتراك منع اندثاره

30/07/2019
اسمي علي تعلمت حرفة القزازية وحدي عام من خلال فك القطع القديمة لمعرفة كيف صنعت هذه الحرفة كانت شبه منتهية تعتمد ابتزازية على استخدام مختلفة الأحجام في التعامل مع خيط نجهزه باستخدام سلك رفيع من الفضة أرفع من الشعر نختلف حوله خيط حرير بشكل دقيق جدا دون ترك أي فراغات على السلك في الماضي لم يكن هذا الفن يستخدموا إلا لتأزيم ملابس السلاطين والوجهاء وفي صنع الصباح ولذلك اختفى في عهد الجمهورية طورت الحرفة وبدأت أصنع وحلي النساء بفن القزازين ودمجها بالأحجار الكريمة وهذا ما جعل روح تدب مجددا في هذه الحرفة وهكذا زاد عدد العاملين فيها في طرابزون التي كانت تاريخيا مركز هذا الفن إعداد قطعة فنية كافية حسب حجمها قد يحتاج من خمسة أيام إلى أربعة عشر يوما من العمل المستمر هو عمل شاق ودقيق أشبه بأن تحفر بئرا بإبرة لكن النتيجة رائعة أتمنى أن يفتح المجال لنشر هذا الفن في مختلف عواصم العالم يتعرف الناس على هذا الجمال المصنوع يدويا