عـاجـل: قتلى وجرحى في مواجهات بين قوات المجلس الانتقالي المدعومة إماراتيا وقوات الحكومة في أبين جنوبي اليمن

تواصل غارات النظام وروسيا على مدن وبلدات بريف إدلب

29/07/2019
صوت انفجار ثم دخان يبتلع كل شيء من حولك ثم تتحول حجارة منزلك إلى شظايا قاتلة ذلك ما حدث في مدينة أريحا بريف إدلب ويتجدد مع كل غارة روسية أو للنظام السوري خلال ثواني العالم لسيارات محظورة العالم كله المطاعم ومحلات العالم سيضعان وخوفا من ملاقاة المصير ذاته نزح أكثر من ألف شخص من مناطق ريف إدلب بحسب إحصاءات منظمات محلية البساتين بالنار كله لأنه الطيارة في أماكن تجمعات يعني مثل أسواق مثل مثلا ضربوني مثل مركز وفي ريف حماة الشمالي تبدو المأساة أكبر فالمدنيون هناك شبه محاصرين بسبب الخوف من استهدافهم من قبل قوات النظام أو المقاتلات الروسية بعد رصدهم بطائرات الاستطلاع تماما كما تفعل هذه الطائرات عند استهداف فرق الإسعاف أو التحركات العسكرية للمعارضة خسرت المعارضة قرية تل الملح في ريف حماة بعد أن حافظت عليها ضد هجمات النظام خمسين يوما وفي ذلك إضعاف لموقفها في مفاوضات أستنى المقبلة لكنها تقول إنها كسبت أيضا فعادوها الذي كان يراهن على السيطرة على إدلب خلال فترة قصيرة استخدم قوة كبيرة حتى سيطر على قرية صغيرة وبالتالي ترى أنها فرضت نفسها بقوة في ميدان المواجهة الضغط على المدنيين بشن غارات جوية على أسواق شعبية ومدن كبيرة وبقطع طرق الإمداد عن مواقع المعارضة المتقدمة مثل إستراتيجية قوات النظام السوري وروسيا التي أسفرت عن تحقيقها تقدما نسبيا في بعض مناطق ريف حماة الشمالي صهيب الخلف الجزيرة مدينة أريحا ريف إدلب