فرنسا تعلن تشكيل قيادة عسكرية فضائية

26/07/2019
على طريقة بعض الدول وهي تتهيأ للإعلان عن حيازة سلاح ردع نووي جاء إعلان فرنسا عن إستراتيجيتها الفضائية كانت البداية عشية الاحتفالات بالعيد الوطني الفرنسي حيث خرج الرئيس مانويل ماكروماك فأعلن أن الفضاء أضحى رهانا من رهانات الأمن القومي الفرنسي وقبل هذا القرار كانت وزيرة الدفاع الفرنسية قد كشفت العام الماضي إن قمرا اصطناعيا روسيا اقتربت بطريقة عدائية من قمر صناعي فرنسي مخصص للاستخبارات العسكرية وقد كشفت الوزيرة هذه المرة عن أولويات بلادها لضمان ما سمته الاستقلال الذاتي الإستراتيجية لفرنسا في الفضاء وعن تجهيز أقمارها الصناعية بوسائل دفاعية إن الدفاع النشط الذي نتحدث عنه لا يعني الخوض في حرب النجوم وإنما يعني الرد في حال تعرض قدراتنا في الفضاء للتهديد ولذلك سنطور أيضا قدراتنا في مجال الليزر القوي كسلاح ويبدو أن هذه الخطوة الفرنسية فرضتها هيمنة الصين والولايات المتحدة وروسيا التي انخرطت قبل سنوات في سباق للهيمنة على الفضاء لا تعني هذه الخطوة أن فرنسا سترسل جيشا إلى الفضاء وإنما الهدف هو التحكم في الأقمار الاصطناعية ومحاولة معرفة ما تفعله الأطراف الأخرى في الفضاء وسعيها لإزعاج فرنسا أو الإضرار بها والواقع أن الخطوة الفرنسية هي أيضا تأكيد على أن فرنسا حاضرة كقوة فضائية وأنها تملك وسائل للدفاع عن مصالحها هناك وتعتزم فرنسا إرسال خمسة أقمار اصطناعية إلى مدارات في الفضاء من الآن وحتى عام يحرص المسؤولون الفرنسيون على تأكيد أن إستراتيجيتهم الفضائية الجديدة لا تعني أن فرنسا تتهيأ لحرب النجوم وإنما لكي تثبت وجودها في الفضاء بعد أن أصبحت الأسلحة المضادة للأقمار الاصطناعية حقيقة نور الدين بوزيان الجزيرة باريس