للمرة الأولى.. انتخابات نيابية بالمقاطعات الباكستانية

21/07/2019
كل شيء هنا تقليدي سوى الوضع الإداري والقانوني فمنذ أكثر من سبعين عاما ومقاطعات وباكستان القبلية تتبع الحكومة الفيدرالية في العاصمة إسلام آباد إداريا وتطبق قانونا خاصا أوجدها الاستعمار البريطاني الآن كل هذا انتهى قبل عام اتخذ قرار بضم المقاطعات القبلية لإقليم خيبر وبعد سلسلة إجراءات توج الأمر بالاقتراع المباشر انتخابات برلمانية لاختيار ستة عشر مرشحا قبليا لعضوية البرلمان المحلي في إقليم خيبر أهم ما سنحصل عليه من هذه الانتخابات هو حقوقنا فهناك مشكلات قانونية عديدة تواجهنا بسبب وضعها القبلي نأمل أن يتغير ذلك كما وعدنا سعيد بهذه الانتخابات فهي ستمنحنا وللمرة الأولى في التاريخ وضع مساو لبقية المواطنين الباكستانيين وتحديدا في الوظائف مقاطعات باكستان القبلية عددها كلها تحاذي أفغانستان ولطالما تأثرت بما يدور فيها من حروب وقد شهدت هي نفسها معارك بين الجيش ومسلحين قبليين وهو ما دفع السلطات لتأجيل تنظيم الانتخابات هنا أكثر من مرة الوضع الأمني في أكثر من ستين مركز اقتراع حساس للغاية وقد نشرنا عدة آلاف من رجال الأمن لتأمين الانتخابات أقوم بزيارة تفقدية وأتابع الوضع عن كثب وآمل أن تنجح خططنا الأمنية في ثقافة القبائل هنا لا تخرج المرأة من بيتها إلا للضرورة ومع ذلك سجلت مشاركة نسوية يوم الاقتراع فحلم الارتقاء بالمستوى المعيشي يراود الكل هنا هذه الانتخابات النيابية تكتمل إجراءات انضمام المقاطعات القبلية إلى خيبر وسيتساوى الناس هنا مع بقية مكونات المجتمع الباكستاني إداريا وقانونيا مرحلة مختلفة يأمر الناس هنا أن تكون مبشرة وإيجابية عبد الرحمن مطر الجزيرة