الفوانيس.. عرض غنائي فلسطيني أبطاله أطفال

16/07/2019
فوانيس صغيرة ستضيء مسرح يبوس في القدس المحتلة لتروي قصة القنديل الصغير للكاتب الفلسطيني غسان كنفاني هذه القيم التي زرعناها من قصص غسان كنفاني القنديل معنى الحرية معنى الوحده معنى الاستمرار والصمود وأيضا على العمل بشكل مشترك ما بين الأطفال وما بين الأوركسترا لإنتاج هذا العمل الفني الكبير للمرة الأولى يخوض هؤلاء الأطفال تجربة المسرح الغنائي وبعد تدريب استمر عدة أشهر غدوا فوانيس الرواية وأبطالها مسرح يبحث عن الشمس إذ تقول الحكاية إن على الأميرة جلب الشمس إلى القصر كي تتوج ملكة للبلاد لأيام عدة تحتار الأميرة وهي تبحث عن الوسيلة إلى أن تدرك أخيرا أن السبيل لذلك ليس بصعود الجبال وهو ما ألمح له عجوز مر بالقصر ليسدي لها النصيحة سيعود العجوز ومعه حشود من الناس فتنوير فوانيسه شمس القصر والبلاد وكأنها شمس القدس الموعودة ستشرق يوما عندما يغيب الاحتلال رسائل كثيرة يحملها هذا العرض وتكمن في موقعه ومن يؤديه وفي تخليد ذكرى كاتب القصة ومغزاها إذ لن يتوهج ضوء الشمس إلا إذا اجتمعت أنوار القناديل صغيرة وأزيلت الحواجز والجدران التي تحجب أشعتها ولعل ذلك هو أكثر ما يحتاجه أطفال فلسطين الوحدة نجوان سمري الجزيرة القدس المحتلة